أفضل هواتف أندرويد في عام 2024

Samsung Electronics unveils its latest flagship smartphones in San Francisco
بعض الترشيحات لأفضل هواتف أندرويد في عام 2024 وفقا لتقييمات بعض أشهر مواقع التقنية عالميا (رويترز)

الميزة الأساسية في الهواتف التي تعمل بنظام أندرويد هي تنوع وكثرة الاختيارات، في حين تتوفر لمستخدمي آيفون مجموعة أقل من الخيارات الجديدة حين يفكرون في الترقية.

وبالطبع، مع كثرة وتوفر تلك الاختيارات تأتي صعوبة تحديد أي اختيار هو الأنسب لك ولاحتياجاتك، لأن اختيار أفضل هاتف بنظام أندرويد يعني أمرا مختلفا بالنسبة لكل مستخدم، ولا يوجد ببساطة اختيار واحد يناسب الجميع.

لهذا جمعنا هنا بعض الترشيحات لأفضل هواتف أندرويد في عام 2024، وفقا لتقييمات ومراجعات بعض أشهر مواقع التقنية عالميا.

ما الذي تبحث عنه؟

حين تفكر في اختيار هاتف جديد بنظام أندرويد، يجب في البداية أن تبحث عن هاتف يمكنه الصمود لفترة طويلة، فيمكنك مثلا البحث عن مؤشرات تدل على أن العتاد الداخلي والبرمجيات في الهاتف ستستمر لسنوات مقبلة، مثل تصنيف "آي بي" (IP) عالٍ لمقاومة الغبار والمياه مثل تصنيف "آي بي 68″، واللوحات الزجاجية الصلبة في واجهة وظهر الهاتف، والإطار المتين المصنوع من الألومنيوم بدلا من البلاستيك.

كما يُفضَّل توافر 3 سنوات على الأقل من ترقيات إصدار نظام التشغيل أندرويد مع تحديثات أمنية تمتد 4 أو 5 سنوات مقبلة.

ورغم أن اختيار شكل وتصميم الهواتف الذكية يعد من التفضيلات الشخصية، التي قد تختلف من مستخدم لآخر، فإن أكثر ما يميز الهواتف الآن هو خفة الوزن والنحافة، لذا قبل الشراء وإن كنت تهتم كثيرا بنقطة التصميم فعليك أن تجرب الهاتف وتمسكه بيدك وترى الفارق في الوزن والحجم، وهل يناسبك موضع مفاتيح التشغيل والصوت أم لا؟ وهل يمكنك استخدام الهاتف بيد واحدة مثلا؟ وهل يناسبك أكثر هاتف بشاشة واحدة أو هاتف قابل للطي بشاشتين؟

أما بالنسبة لاختيار جودة شاشة الهاتف، فتتمتع أفضل هواتف أندرويد بدقة عرض عالية لتغطي مساحة الشاشة الكبيرة للهواتف حاليا، وهو ما يعني أن تبحث عن دقة عرض 1440 بكسلا في أفضل الأحوال، وكذلك يُفضَّل أن يكون معدل التحديث مرتفعا، ولا يقل عن 120 هرتزا، إذ يمكنك رؤية الصور المتحركة والتصفح بسلاسة على شاشة بهذا المعدل من التحديث.

أفضل هواتف أندرويد لعام 2024

هذه أفضل هواتف أندرويد لعام 2024 وفقا لاختيارات وتقييمات بعض مواقع التقنية العالمية:

سامسونغ غالاكسي إس 24 بلس

الهاتف الرائد من شركة سامسونغ، الذي يأتي بهذه الإمكانيات الأساسية:

الشاشة: أوليد مقاس 6.7 بوصات، بدقة 1440 بكسلا، وتردد 120 هرتزا.

المعالج: كوالكم سناب دراغون 8 جين 3.

الكاميرات: الكاميرا الأساسية 50 ميغابكسلا، بجانب كاميرتين بدقة 10 ميغابكسلات و12 ميغابكسلا، وكاميرا أمامية 12 ميغابكسلا.

البطارية: بسعة 4900 ملي أمبير، مع شحن سلكي بقدرة 45 واطا وشحن لاسلكي بقدرة 15 واطا.

الذاكرة العشوائية: 12 غيغابايتا.

سعة التخزين: تبدأ من 256 غيغابايتا.

إضافات: مقاومة عوامل الطقس بتصنيف "آي بي 68".

الإيجابيات:

شاشة كبيرة وعالية الجودة، تشكيلة الكاميرات متعددة الاستخدامات، عمر بطارية جيد وخيارات شحن سريعة ومتنوعة، ميزات ذكاء اصطناعي قوية.

السلبيات:

سعره مرتفع.

 

سامسونغ غالاكسي إس 24 ألترا

هاتف رائد آخر من سامسونغ، يأتي بالإمكانيات التالية:

الشاشة: أوليد مقاس 6.8 بوصات، بدقة 1440 بكسلا، وتردد 120 هرتزا.

المعالج: كوالكوم سناب دراغون 8 جين 3.

الكاميرات: الكاميرا الأساسية 200 ميغابكسل، بجانب 3 كاميرات بدقة 50 ميغابكسلا و10 ميغابكسلات و12 ميغابكسل، وكاميرا أمامية بدقة 12 ميغابكسلا.

البطارية: بسعة 5000 ملي أمبير، مع شحن سلكي بقدرة 45 واطا، وشحن لاسلكي بقدرة 15 واطا.

الذاكرة العشوائية: 12 غيغابايتا.

سعة التخزين: تبدأ من 256 غيغابايتا.

إضافات: مقاومة عوامل الطقس بتصنيف "آي بي 68″، ودعم القلم الذكي.

الإيجابيات:

كاميرا أساسية بدقة مرتفعة للغاية، شاشة كبيرة بجودة مميزة، عمر بطارية طويل، الاستفادة من القلم الذكي.

السلبيات:

سعره مرتفع، وزن ثقيل بسبب الإطار التيتانيوم.

وان بلس 12

هاتف رائد بسعر اقتصادي من شركة وان بلس، بهذه الإمكانيات:

الشاشة: أوليد مقاس 6.82 بوصات، بدقة 1440 بكسلا، وتردد 120 هرتزا.

المعالج: كوالكم سناب دراغون 8 جين 3.

الكاميرات: الكاميرا الأساسية 50 ميغابكسلا، وكاميرتان 64 ميغابكسلا و48 ميغابكسلا، وكاميرا أمامية بدقة 32 ميغابكسلا.

البطارية: بسعة 5400 ملي أمبير، مع شحن سلكي بقدرة 80 واطا، وشحن لاسلكي بقدرة 50 واطا.

الذاكرة العشوائية: 12 غيغابايتا.

سعة التخزين: تبدأ من 256 غيغابايتا.

إضافات: مقاومة عوامل الطقس بتصنيف "آي بي 65".

الإيجابيات:

سعر مناسب بمواصفات مميزة، عمر بطارية قوي مع شحن فائق السرعة، أداء قوي وجودة شاشة ممتازة.

السلبيات:

مقاومة الطقس أقل من الهواتف المنافسة، توفر محدود عالميا.

غوغل بيكسل 8 برو

هاتف رائد من غوغل، بهذه الإمكانيات:

الشاشة: أوليد مقاس 6.7 بوصات، بدقة 1344 بكسلا، وتردد 120 هرتزا.

المعالج: غوغل تنسور جين 3.

الكاميرات: الكاميرا الأساسية 50 ميغابكسلا، وكاميرتان بدقة 48 ميغابكسلا، وكاميرا أمامية بدقة 10.5 ميغابكسلات.

البطارية: بسعة 5050 ملي أمبيرا، مع شحن سلكي بقدرة 30 واطا، وشحن لاسلكي بقدرة 23 واطا.

الذاكرة العشوائية: 12 غيغابايتا.

سعة التخزين: تبدأ من 128 غيغابايتا.

إضافات: مقاومة عوامل الطقس بتصنيف "آي بي 68″، وإمكانيات محسنة لتشغيل ميزات الذكاء الاصطناعي.

الإيجابيات:

ميزات متقدمة للكاميرا تعتمد على الذكاء الاصطناعي، عمر بطارية جيد وشحن سريع.

السلبيات:

سعة التخزين الأساسية أقل مقارنة بالهواتف الرائدة الأخرى.

سامسونغ غالاكسي زد فولد 5

من أفضل هواتف سامسونغ في فئة الهواتف القابلة للطي، ويأتي بإمكانيات:

الشاشة: شاشة أوليد داخلية مقاس 7.6 بوصات، بدقة 2176 بكسلا، وتردد 120 هرتزا، وشاشة أوليد خارجية مقاس 6.2 بوصات، بدقة 2316 بكسلا وتردد 120 هرتزا.

المعالج: كوالكوم سناب دراغون 8 جين 2.

الكاميرات: الكاميرا الأساسية 50 ميغابكسلا، وكاميرتان بدقة 10 ميغابكسلات و12 ميغابكسلا، وكاميرا أمامية بدقة 10 ميغابكسلات في شاشة الغطاء الخارجي، وأخرى بدقة 4 ميغابكسلات تحت الشاشة الداخلية.

البطارية: بسعة 4400 ملي أمبير، مع شحن سلكي بقدرة 25 واطا، وشحن لاسلكي بقدرة 15 واطا.

الذاكرة العشوائية: 12 غيغابايتا، وسعة التخزين: 256 غيغابايتا.

إضافات: مقاومة عوامل الطقس بتصنيف "آي بي إكس 8".

الإيجابيات:

إمكانيات مميزة لتعدد المهام بفضل التصميم القابل للطي، شاشات عالية الدقة وحيوية من الداخل والخارج، تصميم مميز مع آلية محسنة لمفصل الهاتف.

السلبيات:

سعره مرتفع، ومشابه للهواتف القابلة للطي في هذه الفئة.

موتورولا رازر بلس

هاتف آخر في فئة الهواتف القابلة للطي من موتورولا بهذه الإمكانيات:

الشاشة: شاشة أوليد خارجية مقاس 3.6 بوصات، وشاشة أوليد داخلية مقاس 6.9 بوصات.

المعالج: كوالكوم سناب دراغون 8+ جين 1.

الكاميرا: الكاميرا الأساسية 12 ميغابكسلا، وكاميرا بدقة 13 ميغابكسلا، وكاميرا أمامية بدقة 32 ميغابكسلا.

البطارية: بسعة 3800 ملي أمبير، مع شحن سلكي بقدرة 30 واطا، وشحن لاسلكي بقدرة 5 واطات.

الذاكرة العشوائية: 8 غيغابايتات، وسعة التخزين: 256 غيغابايتا.

إضافات: مقاومة للمياه بتصنيف "آي بي 52".

الإيجابيات:

تصميم مبتكر ومضغوط يسهل حمله، أداء مناسب للتطبيقات والمهام اليومية، شاشة داخلية كبيرة توفر تجربة مشابهة للأجهزة اللوحية عند فتحها.

السلبيات:

يُستخدم معالج أقدم، مما قد لا يتماشى مع أداء الهواتف الرائدة الأحدث، شاشة خارجية بحجم أصغر قد لا تناسب الجميع.

 

 

 

المصدر : مواقع إلكترونية