أجرى رئيسها أول مكالمة.. نوكيا تعود للواجهة بتقنية المكالمات الثلاثية الأبعاد

Nokia CEO Pekka Lundmark makes an immersive phone call, with Nokia Technologies President Jenni Lukander, at Nokia headquarters in Espoo, Finland, June 6, 2024. Nokia/Handout via REUTERS THIS IMAGE HAS BEEN SUPPLIED BY A THIRD PARTY. NO RESALES. NO ARCHIVES. MANDATORY CREDIT
رئيس نوكيا، بيكا لوندمارك، يجري أول مكالمة غامرة مع ستيفان ليندستروم، سفير فنلندا للتحول الرقمي والتكنولوجيات الجديدة (رويترز)

حققت شركة الاتصالات الفنلندية نوكيا إنجازا كبيرا في تكنولوجيا الاتصالات الصوتية، إذ أعلنت إجراء أول مكالمة هاتفية في العالم باستخدام الصوت الثلاثي الأبعاد، حسب وكالة الأنباء الألمانية.

ووفقا للشركة، توفر هذه التكنولوجيا الجديدة تجربة فورية للمستخدم، حيث يمكنه سماع كل شيء بوضوح في أثناء المكالمة كما لو كان مع الشخص الآخر.

وتوفر التكنولوجيا تجربة صوتية ثلاثية الأبعاد للمستخدمين، مقارنة بتجربة المكالمات الهاتفية أحادية الصوت التي تقدمها الهواتف الذكية حاليا، حيث يتم ضغط الصوت في قناة واحدة.

وأجرى رئيس نوكيا، بيكا لوندمارك، أول مكالمة غامرة إلى ستيفان ليندستروم، سفير فنلندا للتحول الرقمي والتكنولوجيات الجديدة، باستخدام برنامج الترميز "3 جي بي بي آي في إيه إس" عبر شبكة الجيل الخامس .

وعلق لوندمارك قائلا: "لقد استعرضنا مستقبل المكالمات الصوتية".

وأضاف أن "هذه التقنية الصوتية الرائدة تأخذك إلى بيئة المتصل، مما يخلق تجربة استماع مكانية ومحسنة بشكل كبير للمكالمات الصوتية والفيديو، مما يوفر فوائد كبيرة للتطبيقات الصناعية والتجارية".

وأضافت الشركة -التي مقرها فنلندا- أن هذه التكنولوجيا لم يتم تنفيذها بعد في شبكات الهواتف المحمولة.

وقال ليندستروم إن تجربة الصوت الثلاثية الأبعاد شائقة وتجعل التفاعل أكثر واقعية، مما يجلب مزايا جديدة كثيرة للتواصل الشخصي والمهني.

وفي الوقت الحالي، يتم استخدام تقنية "آي في إيه إس كوديك" في تطبيقات مثل نتفليكس، وآبل ميوزيك، وديزني بلس، لتوفير تجربة صوتية واقعية للمستخدمين، وفقا لما ذكره موقع "ذا فيرج".

المصدر : الألمانية