بعد مايكروسوفت وتويتر.. أوراكل تنافس لشراء تيك توك

أجرت شركة أوراكل (Oracle) محادثات أولية مع شركة "بايت دانس" (ByteDance) المالكة لتطبيق "تيك توك"، مبدية اهتمامها بشراء النشاط التجاري لتطبيق تيك توك في الولايات المتحدة.

ويجعل هذا أوراكل منافسًا محتملًا لشركة مايكروسوفت في محاولتها للحصول على تطبيق الفيديو القصير الشهير المملوك للصين، وذلك حسبما ذكرت صحيفة فايننشال تايمز نقلاً عن أشخاص اطلعوا على الأمر.

وكانت أوراكل تعمل مع بعض المستثمرين الأميركيين الذين لديهم بالفعل حصة في "بايت دانس"، من بينهم جنرال أتلانتك (General Atlantic) وسيكويا كابيتال (Sequoia Capital).

وتشير الفايننشال تايمز إلى أن لاري إليسون، المؤسس المشارك لشركة أوراكل، هو واحد من عدد قليل من المديرين التنفيذيين التكنولوجيين في الولايات المتحدة الذين دعموا الرئيس الأميركي دونالد  ترامب علنًا.

وأمر الرئيس الأميركي دونالد ترامب شركة "بايت دانس" بفصل النشاط التجاري للتطبيق في الولايات المتحدة في غضون 90 يومًا.

وبرزت شركة مايكروسوفت كمرشح أول لشراء النشاط التجاري للتطبيق في الولايات المتحدة، بينما تشير تقارير وسائل الإعلام إلى انضمام عدد من الشركات الأخرى إلى المعركة، من ضمنها تويتر، لكن قيل إن هناك مخاوف جدية بشأن قدرتها المالية على الصفقة.

وتحتاج مايكروسوفت أو أي شركة أخرى تشتري "تيك توك" إلى تدقيق جميع التعليمات البرمجية والخوادم وعقود العمل والعمليات، وكذلك الموظفين قبل إجراء أي تغييرات جوهرية.

وقالت الصحيفة إن مايكروسوفت مهتمة بشكل خاص بشراء تيك توك في أوروبا والهند، حيث حظرته الحكومة الهندية مؤخرًا بعد التوترات الحدودية مع الصين.

لكن "بايت دانس" تعارض فكرة بيع أي أصول بخلاف تلك الموجودة في الولايات المتحدة وكندا وأستراليا ونيوزيلندا، وفقًا للتقرير.

وفي حين لا يوجد تقييم محدد للشركة الصينية، دفع نجاح تيك توك لأن تصبح الشركة الناشئة الأكثر قيمة بالعالم في عام 2018.

المصدر : رويترز