نجوم التنس يساندون ضحايا حرائق الغابات بأستراليا

يشارك روجر فيدرر ورافائيل نادال وسيرينا ويليامز مع عدد من اللاعبين الآخرين في مباراة استعراضية قبل انطلاق بطولة أستراليا المفتوحة للتنس هذا الشهر، لجمع أموال لدعم جهود الإغاثة لمواجهة حرائق الغابات في البلاد.

والتهمت النيران ما يزيد على عشرة ملايين وثلاثمئة ألف هكتار (25.5 مليون فدان)، وهو ما يعادل مساحة كوريا الجنوبية، ما أودى بحياة 26 شخصا ودمر ما يزيد على ألف منزل.

وسيتم التبرع بحصيلة المباراة -التي ستستغرق ساعتين ونصف الساعة، وتقام في 15 الجاري على ملعب "رود ليفر" تحت مسمى "حملة أستراليا المفتوحة للإغاثة"- بالكامل لجهود الإغاثة.

وسيبلغ سعر التذكرة 54 دولارا أستراليا (37 دولارا أميركيا).

وقال كريغ تايلي الرئيس التنفيذي للاتحاد الأسترالي للتنس والمدير التنفيذي لبطولة أستراليا المفتوحة، إن "أزمة حرائق الغابات غير المتوقعة ألحقت أضرارا بالبشر والممتلكات والحيوانات والماشية في جميع أنحاء البلاد، قلوبنا جميعا مع المتضررين".

وتابع -في بيان- "فاقت استجابة المنتمين لرياضة التنس جميع التوقعات.. وأعلن أبرز اللاعبين في العالم من الحاصلين على العديد من البطولات الأربع الكبرى، مشاركتهم في المباراة وحملة التبرعات".

تأتي هذه المباراة في إطار برنامج آخر يتبرع من خلاله الاتحاد الأسترالي بمبلغ مئة دولار أسترالي عن كل ضربة إرسال ساحق في كأس المحترفين لفرق الرجال التي تقام في مدن برزبين وبيرث وسيدني.

كما أطلق عدد من اللاعبين مبادرات فردية للتبرع أيضا، إذ أعلنت آشلي بارتي بطلة فرنسا المفتوحة التبرع بقيمة جائزتها المالية في بطولة برزبين الدولية لضحايا الحرائق.

ووعد الأسترالي نيك كيريوس بالتبرع بمبلغ مئتي دولار أسترالي عن كل إرسال ساحق يسدده هذا الشهر.

وستنطلق بطولة أستراليا المفتوحة في 20 الجاري.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

رغم المنافسة الشرسة والأزلية بين نجمي التنس المخضرمين السويسري روجيه فيدرر والإسباني رافاييل نادال فإنهما سيواجهان بعضهما البعض للمرة الأولى منذ ثمانية أعوام في بطولة فرنسا المفتوحة "رولان غاروس" إحدى بطولات غراند سلام الأربع الكبرى.

تشهد المحطة الأخيرة من بطولة أميركا المفتوحة للتنس صراعا بين الأجيال، حيث يمثل الإسباني رفائيل نادال والأميركية سيرينا وليامز الحرس القديم من لاعبي التنس، في نهائي البطولة بمنافسات الرجال والسيدات، وسيواجهان ممثلي الجيل الجديد الروسي دانييل ميدفيديف والشابة الكندية بيانكا أندريسكو.

فازت الكندية الشابة بيانكا أندريسكو على سيرينا ويليامز 6-3 و7-5، في نهائي بطولة أميركا المفتوحة للتنس (فلاشينغ ميدوز) لتحرز لقبها الأول في البطولات الأربع الكبرى أمس السبت وتحرم منافستها من معادلة رقم قياسي.

المزيد من بطولات الغراند سلام
الأكثر قراءة