أي مستقبل لشارابوفا بعد الخروج المبكر من بطولة أستراليا؟

خرجت البطلة السابقة ماريا شارابوفا من بطولة أستراليا المفتوحة للتنس من الدور الأول اليوم الثلاثاء، لتكون هذه أسرع مرة تودع فيها اللاعبة الروسية البطولة منذ عقد كامل، وقالت إنها لا تدري إن كانت إصابة مزعجة في كتفها ستتيح لها العودة إلى ملبورن مجددا العام المقبل.

وفي ظل مشاركتها ببطاقة دعوة واحتلالها المركز 145 في التصنيف العالمي، قاتلت اللاعبة الروسية البالغة من العمر 32 عاما في منتصف المباراة التي أقيمت على ملعب رود ليفر، قبل أن تخسر 6-3 و6-4 على يد دونا فيكيتش.

وكانت هذه ثاني مباراة رسمية فقط تخوضها شارابوفا منذ بطولة أميركا المفتوحة في سبتمبر/أيلول الماضي، حيث خسرت في الدور الأول أمام الأميركية سيرينا وليامز.

وبدت شارابوفا -الحاصلة على خمسة ألقاب في البطولات الأربع الكبرى- يائسة في المؤتمر الصحفي الذي أعقب المباراة، حين واجهت أسئلة تتعلق بإصاباتها.

وقالت "يمكنني الحديث عن معاناتي وعن الأشياء التي مررت بها بسبب كتفي، لكن ذلك ليس من شخصيتي.. لذلك كنت هنا وقاتلت. كانت الأمور صعبة وأنهيت المباراة، ونعم لم يكن بالطريقة التي أردتها".

وعند سؤالها مباشرة عما إذا كانت زيارتها رقم 15 إلى ملبورن بارك قد تكون الأخيرة، قالت شارابوفا إنها ليس لديها أي ضمانات، وأضافت "لا أدري. كنت محظوظة بالوجود هنا وأشكر المنظمين على السماح لي بأن أكون جزءا من هذه البطولة. من الصعب أن أقول لكم ماذا سيحدث خلال 12 شهرا".

ورغم الهزيمة المحبطة، قالت شارابوفا إنها لا تزال تمتلك الحافز للعودة إلى المستوى الذي يسمح لها بالمشاركة في أكثر من البطولات الثماني التي خاضتها في 2019.

وقالت "لا أدري، لا أمتلك كرة سحرية لأقول لكم إن كنت أستطيع، لكني أود أن أفعلها بالتأكيد".

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

استهلت الأميركية سيرينا وليامز رحلة البحث عن لقبها السابع في بطولة أميركا المفتوحة (فلاشينغ ميدوز) آخر البطولات الأربع الكبرى (غراند سلام) في الموسم الحالي بفوز ساحق 6-1 و6-1 على الروسية ماريا شارابوفا مساء الاثنين (صباح اليوم الثلاثاء بتوقيت غرينتش) في الدور الأول للبطولة.

عادت النجمة الأميركية سيرينا وليامز إلى منصات التتويج من جديد بعد غياب ثلاثة أعوام، حيث أحرزت لقبها الأول منذ أن أصبحت أما، بفوزها ببطولة أوكلاند النيوزيلندية للتنس على مواطنتها جيسيكا بيغولا 6-3 و6-4 اليوم الأحد في المباراة النهائية.

توج الروسي أندريه روبليف بلقب بطولة قطر “إكسون موبيل” المفتوحة للتنس بعد فوزه مساء اليوم السبت على الفرنسي كورنتان موتيه بالمباراة النهائية التي أقيمت في مجمع خليفة الدولي للتنس والإسكواش بالعاصمة الدوحة.

المزيد من بطولات الغراند سلام
الأكثر قراءة