"تحتاج لكريم تفتيح بشرة".. العنصرية تضرب بطلة التنس نعومي أوساكا

أوساكا ترفع جائزة لقب بطولة بان باسيفيك التي فازت بها في مسقط رأسها باليابان (غيتي)
أوساكا ترفع جائزة لقب بطولة بان باسيفيك التي فازت بها في مسقط رأسها باليابان (غيتي)

اعتذرت فنانتان ساخرتان من اليابان والشركة التي تدير أعمالهما بعد أن قالتا خلال عرض مباشر إن لاعبة التنس اليابانية نعومي أوساكا -التي فازت بلقب بطولة بان باسيفيك مطلع الأسبوع- "تحتاج إلى كريم تفتيح بشرة".

وذكرت وسائل إعلام يابانية أن هذه العبارة الساخرة من الثنائي الشهير باسم "ايه ماسو" وردت خلال عرض الأحد الماضي، وهو اليوم ذاته الذي شهد تحقيق أوساكا أول ألقابها منذ فوزها ببطولة أستراليا المفتوحة في يناير/كانون الثاني الماضي.

كما قال الثنائي الساخر إن الشمس أصابت أوساكا "بحروق شديدة".

وفي رسالة منفصلة على موقعها، قالت شركة واتانابي إنترتينمنت -التي تدير أعمالهما- إن الثنائي الساخر اعتذر عن "تعليقات غير لائقة ربما تسبب جرحا للبعض". لكنها لم تشر إلى أوساكا وهي لاعبة يابانية أصولها من هايتي.

وكتبت أي موركامي "كان ينبغي التفكير في الأمر. التعليق جرح الكثير من الناس وهو شيء لن نفعله مرة أخرى".

وتابعت "نعتذر بشدة عن أي جرح سببناه لشخص معين ولكل شخص يرتبط به. نعتذر كذلك عن المشاكل التي سببناها".

واعتذرت شركة واتانابي إنترتينمنت أيضا دون أن تذكر اسم أوساكا، وقالت "نعتذر عن تعليقات خالفت مبدأ التنوع في عصر يحترم ذلك". مشيرة إلى أنها حذرت الثنائي الساخر من تكرار الأمر، وستقوم بإجراءات لزيادة وعيهما بهذا الصدد.

وولدت أوساكا، التي ستكمل 22 عاما الشهر المقبل، في اليابان من أب من هايتي وأم يابانية، لكنها انتقلت إلى الولايات المتحدة في صغرها.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

قال كارلو أنشيلوتي مدرب نابولي إنهم سينسحبون من المباريات إذا تكررت الهتافات العنصرية التي تعرض لها المدافع كاليدو كوليبالي خلال الهزيمة بهدف أمام المضيف إنتر ميلان أمس الأربعاء ضمن مافسات دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم.

تعرض لاعب وسط ميلان الإيطالي لكرة القدم تيموي باكايوكو خلال مباراة فريقه مع لازيو روما الأربعاء في نصف نهائي كأس إيطاليا لتصرفات عنصرية من قبل أنصار فريق لازيو عبر ترديد أغان تحمل دلالات على ذلك.

قال موقع تويتر الأربعاء إن ممثلين عنه سيلتقون مع مسؤولين من مانشستر يونايتد الإنجليزي وأعضاء في منظمة “كيك.إت.أوت” البريطانية المناهضة للتمييز، بعدما أصبح لاعب وسط الفريق بول بوغبا أحدث لاعب يتعرض لإساءة عنصرية عبر الإنترنت.

المزيد من تنس
الأكثر قراءة