"أسود على روسيا وفئران أمام إسرائيل".. أبو تريكة ولينيكر والشوربجي يستنكرون الاعتداء على جنازة شيرين أبو عاقلة

محمد أبو تريكة تعاطفا مع غزة
أبو تريكة لا يترك مناسبة إلا ويبدي تعاطفا مع القضية الفلسطينية وغزة (مواقع التواصل)

استنكر عدد من الرياضيين مشاهد اعتداء قوات من جيش الاحتلال الإسرائيلي على جنازة شيرين أبو عاقلة مراسلة قناة الجزيرة في القدس.

ووثقت الكاميرات مشاهد لاعتداء قوات الاحتلال بالعصي على مشيعي جنازة أبو عاقلة، مما أدى إلى زحزحة التابوت، وذلك في محاولة منها لفض الجنازة.

وقال نجم منتخب مصر لكرة القدم السابق محمد أبو تريكة في تغريدة له "الكيان الصهيوني لا يهمه العالم، نفذ جريمته وقتل شيرين أبو عاقلة على الهواء، ويضرب من يقوم بتشيع جثمانها أيضا على الهواء".

ولم يكتف أبو تريكة بالتغريدة، حيث انتقد ازدواجية المعايير الأوروبية في التعامل مع القضايا العالمية -وعلى رأسها القضية الفلسطينية- وذلك خلال الأستوديو التحليلي لقنوات "بي إن سبورتس" (beIN SPORTS) لمباراة ليفربول وتشلسي في نهائي بطولة كأس الاتحاد الإنجليزي أمس السبت.

وعلق أبو تريكة على ظهور علم أوكرانيا مع اللاعبين قبل المباراة وقد كتبت عليه كلمة "السلام"، قائلا "هناك علم لفلسطين أيضا وليس فقط أوكرانيا، هل أنتم أسود على روسيا وفئران أمام الكيان الصهيوني (إسرائيل)؟".

وقال عن شيرين أبو عاقلة "في إنسانة اسمها شيرين توفيت، اغتيلت، وهناك شاب صغير اسمه ثائر (اليازوري) عمره 17 أو 18 سنة، أنتم تنادون بحقوق الإنسان أم أنتم منافقون؟".

من جانبه، قال غاري لينيكر مهاجم منتخب إنجلترا السابق في تغريدة أخرى تعليقا على مقطع فيديو للاعتداء على حاملي نعش أبو عاقلة "يا إلهي، هذا فظيع".

أما بطل العالم في الإسكواش المصري محمد الشوربجي فكتب تغريدة شديدة اللهجة قال فيها "هل هناك حد لهذه القسوة؟ هل هناك احترام للموتى؟ هل سيتحدث أحد ضد هذه الوحشية؟ فقط تخيل الضجة الغربية إذا فعلت روسيا ذلك".

المصدر : الجزيرة + وكالة سند