بالفيديو: منهم 5 مليارديرات.. تعرف على أعلى الرياضات أجرا في العالم

ميسي (يسار) ورونالدو دخلا نادي المليار دولار (غيتي)
ميسي (يسار) ورونالدو دخلا نادي المليار دولار (غيتي)

يعتقد البعض أن نجوم كرة القدم هم الأكثر ثراء في العالم، لكن الحقيقة أن هناك 5 رياضات لا يحظى معظمها بالشعبية في معظم بلدان العالم، يسبق نجومها أغنى نجوم الساحرة المستديرة من حيث الثروة وجمع الأموال الطائلة من خلال الرواتب والعقود والمقابلات الخاصة، أو الجوائز المالية.

في هذا التقرير، استعرض موقع "سبورتس شو" الأميركي أكثر 10 رياضات تحقيقا للثراء والتي يتلقى لاعبوها أعلى الأجور على الإطلاق في العالم، وهو ما جعل ثروة 5 نجوم تتضخم بشكل كبير ويدخلون نادي المليار دولار وهم تايغر وودز ومايكل غوردان وفلويد مايويذر وكريستيانو رونالدو وليونيل ميسي وما يزال القوس مفتوحا:

10. رياضة ركوب الدراجات الهوائية

إلى جانب الدخل الضخم الذي يجنونه من أرباح البطولة، يحصل راكبو الدراجات المشهورون أيضًا على مبالغ قيّمة من قبل الداعمين، فقد احتل الدرّاج الأسطوري وأحد أكثر الرياضيين إثارة للجدل في العصر الحديث، لانس أرمسترونغ، المركز التاسع في قائمة فوربس لأغنى اللاعبين في عام 2010 بإجمالي دخل قدره 28 مليون دولار. وفي عام 2021، أصبح من بين اللاعبين الرياضيين الأعلى أجرًا.

9. كرة القاعدة (البيسبول)

تعتبر كرة القاعدة من بين أبرز الرياضات في الولايات المتحدة، إذ تضم أكثر من 2.1 مليون لاعب. ومع نسبة المشاهدة الكبيرة لدوري كرة القاعدة الرئيسي، يعد لاعبوها من بين الرياضيين الأعلى دخلا في العالم المعاصر.

واحتل لاعب البيسبول الأميركي سيسيل فيلدر المركز الثامن لأول مرة في قائمة فوربس لأغنى اللاعبين في عام 1993 بإجمالي دخل قدره 12.7 مليون دولار.

كما احتل أليكس رودريغز المركز السابع في قائمة فوربس لأغنى اللاعبين في عام 2003 بإجمالي دخل 26 مليون دولار، وحصل مرة أخرى على المركز التاسع في عام 2004 بإجمالي دخل 26.2 مليون دولار، وفي عام 2011 بإجمالي دخل 35 مليون دولار.

8. هوكي الجليد

تُعرف رياضة هوكي الجليد على نطاق واسع بأنها من بين أكثر الرياضات التي يتمتع لاعبوها بأعلى الأجور في العالم. وفي كثير من الأحيان، احتل لاعبوها مراتب مرموقة في قائمة فوربس لأغنى اللاعبين في العالم، فقد حقق لاعب هوكي الجليد الأسطوري واين جريتزكي المركز الخامس في هذه القائمة عام 1994 بإجمالي دخل قدره 13.5 مليون دولار. ومنذ ذلك الحين، تحتل رياضة هوكي الجليد مكانتها بين أبرز الرياضات تحقيقا للثراء.

واحتل لاعب هوكي الجليد الكندي جو ساكيتش المركز التاسع ضمن القائمة في عام 1997 بإجمالي دخل قدره 17.9 مليون دولار. كما احتل لاعب هوكي الجليد الروسي الدولي سيرجي فيدوروف المركز الثالث في القائمة في عام 1998 بإجمالي دخل قدره 29.8 مليون دولار.

7. التنس

كثيرا ما احتل لاعبو التنس مراتب متقدمة في قائمة فوربس لأغنى اللاعبين. في عام 1992، احتل لاعب التنس الأسطوري أندريه أغاسي المركز السادس في القائمة بإجمالي دخل 11 مليون دولار. وفي 1993، احتل جيم كورير المركز التاسع في قائمة فوربس لأغنى اللاعبين بإجمالي دخل قدره 12.6 مليون دولار.

وفي 2008، احتل نجم التنس الأسطوري روجر فيدرير المركز السادس بدخل 35 مليون دولار. وحافظ على مركزه في عام 2010 بإجمالي دخل 43 مليون دولار، ومرة ​​أخرى في عام 2013 بإجمالي دخل 71.5 مليون دولار.

6. كرة القدم

احتل لاعب كرة القدم الإنجليزي ديفيد بيكهام المركز الثامن في قائمة فوربس لأول مرة في عام 2004 بإجمالي دخل قدره 28 مليون دولار. وحصل مرة أخرى على المركز السابع في قائمة عام 2005 بدخل يعادل 32.5 مليون دولار، ثم المركز السادس في قائمة فوربس لأغنى اللاعبين في عام 2007 بدخل 33 مليون دولار.

وحاز نجم كرة القدم البرازيلي رونالدينيو على المركز التاسع في القائمة في عام 2007 بدخل 31 مليون دولار. وحصل ديفيد بيكهام مرة أخرى على المركز الثاني في قائمة عام 2008 بإجمالي دخل قدره 50 مليون دولار.

في العام الماضي، تصدر لاعب كرة القدم البرتغالي كريستيانو رونالدو قائمة فوربس لأغنى اللاعبين في عام 2017 بإجمالي دخل قدره 93 مليون دولار. واحتل لاعب كرة القدم الأرجنتيني الأسطوري ليونيل ميسي المركز الثاني في قائمة العام الماضي بإجمالي دخل قدره 86.2 مليون دولار. وفي الوقت الحالي، يعتبر ميسي اللاعب الأعلى أجرًا في العالم، يليه رونالدو.

5. كرة القدم الأميركية

تحظى كرة القدم الأميركية بمكانة مرموقة بين الرياضات الأعلى أجرًا في العالم، حيث صُنف لاعبوها في قائمة فوربس لأغنى اللاعبين طيلة سنوات، وتضم بعضا من وظائف الإدارة الرياضية الأعلى أجرًا أيضا. واحتل جو مونتانا المركز السابع في قائمة فوربس لأول مرة في عام 1992 بإجمالي دخل 9.5 ملايين دولار، بينما حاز نجم الدوري الوطني لكرة القدم الأميركية ديون ساندرز المركز الثالث في قائمة عام 1995 بإجمالي دخل قدره 22.5 مليون دولار. واحتل توم برادي المركز التاسع في قائمة عام 2006 بإجمالي دخل 29 مليون دولار.

4. الغولف

لا عجب أن يكسب نجوم هذه الرياضة التي لطالما ارتبطت في أذهان الناس بالطبقة الغنية مبالغَ طائلة لقاء جهودهم. فما يزال لاعب الغولف الأسطوري وأحد أكثر الرياضيين نجاحًا تايغر وودز يحمل الرقم القياسي لأكثر عدد مرات في المركز الأول على قائمة فوربس لأغنى اللاعبين. وتصدر نجم الغولف القائمة على مدى 11 عاما، وحافظ على اللقب لعشرة أعوام متتالية بدءا من عام 2002 بدخل 69 مليون دولار، وحتى عام 2011 بدخل 75 مليون دولار، ثم اعتلى القائمة مجددا في 2013 بإجمالي دخل قدره 78.1 مليون دولار.

قبل إنجازات وودز بوقت طويل، شق لاعبو الغولف طريقهم لأخذ مرتبتين في قائمة أغنى اللاعبين لعام 1994، حيث احتل جاك نيكولاس المركز الثالث بدخل 14.8 مليون دولار، تلاه أرنولد بالمر في المركز الرابع بإجمالي دخل قدره 13.6 مليون دولار.

3. سباق السيارات

يعد العديد من أحداث سباقات السيارات مثل بطولة العالم للفورمولا 1 أو سباق ناسكار من ضمن أكثر الأحداث ربحًا في عالم الرياضة. ويبدو أن انخراط المتسابقين في هذه الرياضة المحفوفة بالمخاطر يُعوّض بمبالغ كبيرة وشراكات مربحة مع أشهر العلامات التجارية.

تصدر أسطورة الفورمولا 1 مايكل شوماخر المركز الأول في قائمة فوربس لأغنى اللاعبين لعامين على التوالي، في عام 1999 بإجمالي دخل قدره 49 مليون دولار، وفي عام 2000 بدخل 59 مليون دولار. لكن تاريخ الرياضة في هذه القائمة يسبق ذلك بأعوام. في عام 1992، احتل آيرتون سينا المركز الثالث بدخل 22 مليون دولار، وتلاه نايجل مانسيل بدخل 14.5 مليون دولار.

2. الملاكمة

قد تُفسر أجور الملاكمين المرتفعة بكون رياضتهم إحدى أخطر الرياضات في العصر الحديث. ويتلقى الملاكمون المشهورون جوائز مالية هائلة في البطولات، ويحصلون على أرباح جيدة من عمولات الدفع مقابل المشاهدة والمراهنات وأموال الرعاية.

وقد تصدّر أحد أعظم الملاكمين مايك تايسون قائمة فوربس في عام 1991 بدخل 28.6 مليون دولار، ثم حقق قفزة هائلة في عام 1996 بدخل قدّر بنحو 75 مليون دولار. وفي عام 2012، اعتلى الملاكم فلويد مايويذر القائمة بدخل يعادل 85 مليون دولار، وتصدرها مجددا بعد عامين بدخل قدره 105 ملايين دولار.

1. كرة السلة

تعتبر كرة السلة أكثر الرياضات شعبية في أميركا، لكنها تضم أكثر البطولات الرياضية ربحا في كل مكان، مثل الدوري الأميركي لكرة السلة للمحترفين. ويحصل لاعبو كرة السلة على الأموال من مصادر متعددة، حيث يتلقون مبالغ ضخمة من رواتب فرقهم، ويكسبون الملايين من رعاياهم المختلفين، ويتمتعون بأموال إضافية من مبيعات أحذيتهم وقمصانهم المميزة.

وفي عام 1992، تصدر مايكل غوردان قائمة أغنى اللاعبين في قائمة فوربس بدخل يعادل 35.9 مليون دولار. ثم استمر نجم كرة السلة في انتزاع مراكز متعددة على مر الأعوام وصولا إلى دخل 69 مليون دولار في 1998.

 

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

تعقد عادة مقارنات بين النجمين البرتغالي كريستيانو رونالدو والأرجنتيني ليونيل ميسي في الجوائز الفردية والأهداف والمهارات الفنية، ولكن صحيفة “صن” البريطانية عقدت مقارنة بينهما، ولكن خارج الملاعب.

22/3/2021
المزيد من قضايا رياضية
الأكثر قراءة