تعرف على أغرب العادات الغذائية لنجوم الرياضة

ذا روك (يمين) ورونالدو وهالاند يربطون بين النظام الغذائي والتدريبات البدنية (مواقع التواصل)
ذا روك (يمين) ورونالدو وهالاند يربطون بين النظام الغذائي والتدريبات البدنية (مواقع التواصل)

عادةً ما تحتوي الأنظمة الغذائية لنجوم الرياضة على مجموعة متنوعة من العناصر التي تغطي احتياجاتهم وتساعدهم في تقديم أداء عالٍ، ويحرصون على تجنب الوجبات السريعة والمشروبات الغازية، لكن بعض نجوم الرياضة يتبعون أنظمة غذائية فريدة قد تكون غريبة.

وقد أكد البطل الأولمبي البريطاني تومبسون دالي أن سر نجاحه في سباقات العشاري هو المشروبات الغازية ورقائق البطاطس والامتناع عن تناول الخضار.

رونالدو وهالاند

ذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أن سر تمتع النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو (36 عاما)، بلياقة بدنية عالية وجسد رياضي مثالي، يرجع إلى النظام الغذائي الصارم الذي يتبعه وتقسيم فترات نومه.

وقالت إن نجم يوفنتوس يتبع العديد من الحيل والتقنيات ليكون في أفضل حالاته، حيث يرتكز في نظامه الغذائي على تناول كميات قليلة من الطعام لكنها مقسمة على 6 وجبات يوميًا، لتلبية الطلب الغذائي العالي لكونه لاعب كرة قدم، ودعم عملية التمثيل الغذائي السريع التي يجب أن يتمتع بها معظم الرياضيين.

ويستعين النجم البرتغالي بأخصائي تغذية منذ أن كان لاعبا في مانشستر يونايتد، عندما أراد أن يمنحه النظام الغذائي عضلات متفجرة وجسدا رياضيا منخفض الدهون.

ويعتمد على أكل الحبوب الكاملة والفواكه الطازجة والبروتينات الخالية من الدهن الموجودة بالأسماك الطازجة، إضافة إلى الكثير من السلطات، ويتناول في وجبة الإفطار الجبن واللبن قليل الدسم وعصير الفاكهة والأفوكادو.

ويعتبر الدجاج أحد الأطعمة السحرية لرونالدو لأنه غني بالبروتين وقليل الدهون، كما أنه يتجنب الخمور أو حتى الغازية وكذلك اللحوم الحمراء والأطعمة المجمدة.

وعلى خطى رونالدو، ذكرت تقارير صحفية عدة أن النجم النرويجي الصاعد إيرلينغ هالاند (20 عاما) بدأ يتبع بعض طرق رونالدو في رفع مستواه البدني ومنها النظام الغذائي الصحي للنجم البرتغالي.

وفي تقرير نشرته صحيفة "ديلي ستار" البريطانية، تستعرض الكاتبة ناتاشا وينارشيك، بعض العادات الغذائية الغريبة لنجوم الرياضة العالمية، على غرار العداء الجامايكي يوسين بولت وأسطورة السباحة مايكل فيلبس.

جيمي فاردي

كشف مهاجم فريق ليستر سيتي في مذكراته عن نظامه الغذائي المفضل، والذي يقوم أساسا على المشروبات الغازية ومشروب الطاقة "ريد بل". وقال فاردي إنه كان يشرب ليلة كل مباراة عبوة من مشروب "لوكوزاد" و3 عبوات من "ريد بول".

يوسين بولت

عندما خطف الأضواء في الألعاب الأولمبية في بكين عام 2008، كان العداء الجامايكي يوسين بولت يتبع نظاما غذائيا يقوم أساسا على ناجتس دجاج ماكدونالدز. ويُقدّر بولت بأنه تناول حوالي ألف قطعة ناجتس مدة 10 أيام خلال إقامته في القرية الأولمبية.

ذا روك

كشف المصارع ولاعب كرة القدم الأميركية السابق أنه يتناول يوميا حوالي كيلوغرام من سمك القد وكميات من زيوت السمك.

ويشارك المصارع المعروف عالميا بـ "ذا روك" عاداته الغذائية الغريبة على منصات التواصل الاجتماعي، وقد ظهر في مقطع فيديو حقق نسب مشاهدة عالية وهو يأكل 12 فطيرة و4 قطع بيتزا ذات عجينة مزدوجة و21 كعكة براوني دفعة واحدة.

رباعو منتخب كازاخستان

خلال الألعاب الأولمبية لندن 2012، كان رباعو منتخب كازاخستان يمتلكون سلاحا سريا، وهو لحم الأحصنة. وتم شحن كميات من "الكازي" (نقانق من لحم الحصان المجفف)، و"كارتا" (أكلة تُصنع من الأمعاء الغليظة للحصان) من أجل أن يُقدّم الرباعون أفضل المستويات خلال الألعاب.

بيتر كراوتش

كان المهاجم الدولي الإنجليزي السابق بيتر كراوتش، المعروف بطول قامته ونحافته، من عشاق وجبات ماكدونالدز. وقد كشف كراوتش أنه ضحك في أحد الأيام لأنه كان يطالع تقارير تفيد بأنه متجه في مروحية إلى ستوك آخر يوم من سوق الانتقالات عام 2011، بينما كان في الواقع يجلس في مطعم للوجبات السريعة يستمتع بتناول شطيرة برغر.

وخلال مشاركته مع منتخب إنجلترا في نهائيات كأس العالم 2010، دفع كراوتش بعض المال لموظفي الفندق من أجل الحصول على وجبات من"ماكدونالدز" و"ناندوز" بشكل سري، لأن المدرب فابيو كابيلو منع اللاعبين من تناول الوجبات السريعة.

مايكل فيلبس

كان السباح الأولمبي الأميركي مايكل فيلبس يحرص خلال البطولات الكبرى على تناول كمية هائلة السعرات الحرارية، تقدّر بحوالي 10 آلاف سعرة يوميا، ويشمل نظامه الغذائي كيلوغراما من الباستا والبيتزا والفطائر.

ويبدو أن هذا النظام الغذائي غير المعتاد لرياضي من الطراز الرفيع، قد ساعده على تحقيق العديد من الإنجازات الاستثنائية، حيث يملك الرقم القياسي في التتويج بالميداليات الذهبية في تاريخ الألعاب الأولمبية.

ليوتو ماتشيدا

عام 2009، كشف نجم الفنون القتالية المتنوعة ليوتو ماتشيدا عن سر تفوقه على خصومه، قائلا إنه يشرب بوله. وقد صرّح ماتشيدا لمجلة برازيلية بأنه يمسح يديه أيضا ببوله معتقدا أن ذلك يساعد في "شد الجلد".

المصدر : الجزيرة + مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

أعلن رجل الأعمال الشاب، إنريكي ريكيلمي، المرشح الأوفر حظا لخلافة رئيس نادي ريال مدريد فلورنتينو بيريز، عن تطلعه لصفقات تاريخية وتغييرات جذرية في النادي أولها إقالة زيدان ومنها إعادة رونالدو.

6/4/2021

تعقد عادة مقارنات بين النجمين البرتغالي كريستيانو رونالدو والأرجنتيني ليونيل ميسي في الجوائز الفردية والأهداف والمهارات الفنية، ولكن صحيفة “صن” البريطانية عقدت مقارنة بينهما، ولكن خارج الملاعب.

22/3/2021

لم يترك المهاجم النرويجي إيرلينغ هالاند، أي طريقة لتحسين أدائه كلاعب إلا وطرقها، فبعد اتباعه النظام الغذائي وطريقة نوم النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، بدأ في تنفيذ طرق خاصة به لرفع مستواه.

23/9/2020
المزيد من قضايا رياضية
الأكثر قراءة