بعد إدانة السعودية بالقرصنة.. رجل أعمال أميركي يقدم عرضا أكبر لشراء نيوكاسل

اتهامات المنظمات الحقوقية والقرصنة التي تلاحق السعودية عرقلت استيلاءها على نادي نيوكاسل (الجزيرة)
اتهامات المنظمات الحقوقية والقرصنة التي تلاحق السعودية عرقلت استيلاءها على نادي نيوكاسل (الجزيرة)

قال صحفيان رياضيان اليوم الأربعاء، في تغريدات على تويتر، إن رجل أعمال أميركيا قدم عرضا لشراء نادي نيوكاسل، يفوق العرض الذي قدمته سيدة أعمال بريطانية بدعم من صندوق الاستثمار السعودي للاستحواذ على النادي مقابل 370 مليون دولار.

وكتب كيت داوني الصحفي الرياضي في شبكة سكاي سبورتس "علمنا أن رجل الأعمال الأميركي هينري موريس قدم عرضا بقيمة 350 مليون جنيه إسترليني (440 مليون دولار) لشراء نيوكاسل، وهو ما قد ينافس العرض المقدم من سيدة الأعمال أماندا ستافيلي المدعومة من السعودية".

من جهته، أكد الصحفي الرياضي في هيئة الإذاعة والتلفزيون البريطاني إيان دينيس الخبر، مشددا في تغريدة في تويتر على تفوق قيمة عرض المستثمر الأميركي عن نظيره السعودي لشراء النادي.

وأضاف دينيس "إذا سقطت عملية الاستحواذ السعودية المقترحة بقيادة أماندا ستافيلي، فإن موريس ينتظر وهو مستعد للتحرك بسرعة".

المصدر : خدمة سند

حول هذه القصة

تعقيدات وتأخير إضافي تواجهه صفقة استحواذ ولي العهد السعودي محمد بن سلمان على فريق نيوكاسل يونايتد، بعد تلقي الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم مستندات على خلفية اتهامات السعودية بالقرصنة، بحسب صحيفة "صن" البريطانية.

المزيد من قضايا رياضية
الأكثر قراءة