نيمار وبرشلونة أمام المحكمة في قضية الغش

أفاد بيان قضائي نشر الخميس أن القاضي المكلف بالتحقيق في انتقال المهاجم البرازيلي نيمار إلى نادي برشلونة الإسباني لكرة القدم أمر بمثوله أمام المحكمة، معتبرا أن الصفقة ترافقت مع عمليات غش واحتيال.

وأوضح البيان أن القاضي "يأمر بمثول نيمار دا سيلفا وأهله ورئيسي نادي برشلونة الحالي جوسيب ماريا بارتوميو والسابق ألكسندر روسل أمام المحكمة".

وختم البيان الصادر عن المحكمة الوطنية المختصة بالبت في القضايا المعقدة بأن هؤلاء ملاحقون في "قضايا غش واحتيال".

وكان القضاء الإسباني رفض الاثنين التماسا تقدم به برشلونة ونيمار الملاحقان بـ "الغش والفساد" في موضوع انتقال النجم البرازيلي من سانتوس للنادي الكاتالوني عام 2013.

وجعل هذا الرفض المحاكمة أكثر احتمالا، ويعود إلى القاضي المكلف في هذه القضية إحالة نيمار وبرشلونة إلى المحاكمة من عدمها.

وكانت مجموعة "دي آي أس" البرازيلية المالكة سابقا لجزء من حقوق صور اللاعب، رفعت القضية أمام القضاء، واتهمت بالشكوى نيمار ووالده والناديين بـ "الاحتيال والفساد" معتبرة أنها تضررت من عملية الانتقال.

وكشف برشلونة أن الصفقة كلفته 57,1 مليون يورو منها أربعون مليونا لعائلة نيمار و17,1 مليونا لنادي سانتوس، لكن الرقم وصل وفق القضاء الإسباني إلى 83,3 مليون يورو.

واعتبرت المجموعة البرازيلية -التي حصلت على 6,8 ملايين فقط من حصة النادي البرازيلي- أن نيمار وبرشلونة رتبا الأمور لإخفاء القيمة الحقيقية للصفقة بهدف دفع مبلغ زهيد للمجموعة.

وكرر نيمار في التماسه ما قاله سابقا أمام القاضي المكلف بالملف موضحا أنه جاء إلى إسبانيا من أجل "لعب كرة القدم فقط" وأنه يثق بوالده "ثقة عمياء".

وطالب القضاء الإسباني نهاية نوفمبر/تشرين الثاني 2016 باتخاذ عقوبات شديدة ضد نيمار تصل إلى السجن عامين مع غرامة مالية بقيمة عشرة ملايين يورو.

وتذاع توصيات النيابة العامة في إسبانيا قبل الأمر بالإحالة إلى القضاء.

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

وافق القضاء الإسباني الثلاثاء على الاتفاق بين النيابة العامة ونادي برشلونة بطل دوري كرة القدم في الموسم الماضي، بهدف تجنب رفع دعوى في قضية انتقال النجم البرازيلي نيمار، والتي أقرَّ النادي الكتالوني بوجود تهرب ضريبي فيها.

وقع القضاء الإسباني غرامتين ماليتين على نادي برشلونة بلغ مجموعهما خمسة ملايين ونصف المليون يورو (خمسة ملايين وثمانمئة ألف دولار) بداعي ارتكابه عدة مخالفات ضريبية في صفقة شراء اللاعب البرازيلي نيمار.

طلبت النيابة العامة الإسبانية اليوم الأربعاء سجن اللاعب البرازيلي نيمار دا سيلفا لعامين مع فرض غرامة مالية عليه قدرها 10 ملايين يورو بتهمة “الفساد” في صفقة انتقاله إلى برشلونة.

المزيد من قضايا رياضية
الأكثر قراءة