منع سفر متورطين ببيع غير شرعي لتذاكر ريو

(FILE) A file picture dated 17 May 2013 shows President of the European Olympic Committee, Patrick Hickey (R), during a a press briefing at the EU headquarters in Brussels, Belgium. According to media reports on 17 August 2016, Hickey has been arrested in Rio de Janeiro, Brazil, over alleged illegal ticket sales for the Olympic games.

داهمت الشرطة البرازيلية قبيل اختتام أولمبياد ريو 2016 مقر اللجنة الأولمبية الإيرلندية خارج القرية الأولمبية، في إطار تحقيق عن شبكة بيع غير شرعي لتذاكر الدخول إلى الملاعب، وصادرت جوازات سفر ثلاثة أشخاص.

وأوضحت الشرطة أنها صادرت جوازات رئيس الوفد الإيرلندي إلى الألعاب كيفن كيتي واثنين آخرين هما درمونت هينيهن وستيفن مارتن، "لمنعهم من مغادرة البلاد".

وقالت إن المعنيين تم استدعائهم للتحقيق معهم في مخفر للشرطة غدا الثلاثاء، وأشارت إلى أن الأدلة التي جمعت حتى الآن تشير إلى أن الرجال الثلاثة متورطون في عملية بيع غير شرعية للتذاكر.

وتحقق الشرطة منذ أسبوع بشأن شبكة بيع غير شرعي لتذاكر الدخول إلى الملاعب، تبين أن الإيرلندي باتريك هيكي (71 عاما) عضو اللجنة الأولمبية الدولية شريك فيها.

وأوقفت الشرطة هيكي الأربعاء الماضي، لكنه أدخل المستشفى ثم اقتيد الخميس إلى مجمع السجون في بانغو بضواحي شمال ريو دي جانيرو.

وبلغت إيرادات هذا البيع غير القانوني نحو ثلاثة ملايين دولار، بحسب ما أعلنه ريكاردو بربوزا من وحدة مكافحة الغش في شرطة ريو دي جانيرو، مشيرا إلى أن الشبكة باعت التذاكر بأسعار تتجاوز الأسعار الرسمية بنحو ثلاثين ضعفا.

المصدر : الفرنسية