يوم أراد تايسون منازلة "غوريلا"

كثيرة هي المشاكل والمحطات السلبية في حياة الملاكم الأميركي السابق مايك تايسون، لكن القصة التي حدثت معه في حديقة الحيوانات بنيويورك في آخر ثمانينيات القرن الماضي كانت لافتة وغريبة في آن.

فأصغر بطل في العالم للوزن الثقيل عن عمر عشرين سنة في 1986، كشف أنه عرض على حارس الحديقة عشرة آلاف دولار لفتح قفص الغوريلا لأنه كان يريد مواجهتها.

وتابع أنه "عندما وصلت مع زوجتي إلى قفص القرود كان هناك غوريلا تقف بقوة وعزيمة لكن عينيها كانتا بريئتين كطفل صغير".

وأضاف أن الحارس رفض والمواجهة لم تحدث.

يذكر أن تايسون من عشاق الحيوانات واقتنى في شبابه أنواعا مختلفة منها، بينها نمور.

ورغم بداياته الواعدة في عالم الفن النبيل فإنه أدخل نفسه في مشاكل كبيرة وسجن بتهمة الاغتصاب، كما دخل في معركة للتخلص من إدمانه على المخدرات.

غير أن الملاكم البالغ من العمر 52 عاما لم يبتعد عن عالم المخدرات، إذ يعد من أكبر المستثمرين في مصنع "ماريغوانا" في ولاية كاليفورنيا الأميركية.

المصدر : الصحافة البريطانية

حول هذه القصة

احتفظ الأميركي ديونتاي وايلدر بلقب وزن الثقيل من مجلس الملاكمة العالمي بعد تعادله مع البريطاني تايسون فيوري الليلة الماضية بلوس أنجلوس في نزال مثير للجدل يفكر الملاكمان في إعادته.

قبل أن يبدأ النزال بين الأميركي ديونتاي وايلدر والبريطاني تايسون فيوري على لقب الوزن الثقيل من مجلس الملاكمة العالمي، نُشر على مواقع التواصل الاجتماعي فيديو يظهر كيف تحضّر الملاكم البريطاني وفريقه لهذا النزال الذي انتهى بالتعادل بين "أفضل ملاكمين على وجه الأرض".

المزيد من رياضات أخرى
الأكثر قراءة