شاهد.. بطل أردني بالفنون القتالية يرفض مواجهة منافسه الإسرائيلي

رفض البطل الأردني في لعبة الكيك بوكسينغ محمد وصفي عيد، منازلة لاعب إسرائيلي في بطولة العالم للعبة في مدينة أنطاليا التي انطلقت في 23 من الشهر الجاري وتنتهي الأحد المقبل.

وانسحب عيد من البطولة ورفض خوض النزال، بعدما أوقعته قرعة البطولة في مواجهة ممثل إسرائيل.

وفي منشور له على فيس بوك اليوم، كتب عيد أنه كان من السهل عليه التنحي عن حلم الفوز بالبطولة على أن يواجه منافسه الإسرائيلي، رغم استعداده الكامل للحصول على الذهبية.

وكتب في منشوره "الحمد لله.. قدر الله وما شاء فعل.. بعد تدريب متواصل لعدة أشهر مع المنتخب الأردني وبعد الوصول إلى أنطاليا للمشاركة في بطولة العالم للكيك بوكيسنغ… جاءت قرعتي مع لاعب الكيان الصهيوني، فقررت عدم المشاركة إذ إن الوطن مبدأ والمبادئ لا تسقط… فكان من السهل علي أن أتنحى عن حلم الفوز بالبطولة على أن أقف بمواجهة الإسرائيلي، على الرغم من أني كنت على استعداد كامل للحصول على ذهبيه العالم وبكل قوة… حيث إني لن أُنزل نفسي إلى منزلة لا تليق بي ولا ببلدي الأردن الحبيب.. نعم الخيرة فيما اختاره الله والحمد الله… والقادم أفضل وبإذن الله ستكون لي مشاركات في بطولات أخرى… دعواتكم".

وانتشر هذا المنشور وصور عيد كالنار في الهشيم على مواقع التواصل الاجتماعي التي رحبت بخطوته ووصفته بأنه "رجل ووطني".

وبعد المنشور، أوضح عيد في فيديو نشره أيضا على صفحته في فيسبوك، أسباب انسحابه معللا هذا بأنه "لا يعترف بدولة اسمها إسرائيل".

المصدر : مواقع التواصل الاجتماعي

حول هذه القصة

قدم أمس السبت مسؤولون رياضيون إماراتيون اعتذارا لنظرائهم الإسرائيليين بعد انتهاء الدورة الدولية "غراند سلام أبو ظبي للجودو" بسبب عدم مصافحة اللاعبين الإماراتيين منافسيهم الإسرائيليين بعد انتهاء المباراة، وفق وسائل الإعلام الإسرائيلية.

زعمت تقارير إسرائيلية أن النجم المصري محمد صلاح هدد إدارة نادي ليفربول بالمغادرة خلال مرحلة الانتقالات المقبلة إن أصرت على التعاقد مع اللاعب الإسرائيلي مؤنس دبور.

المزيد من رياضات أخرى
الأكثر قراءة