انسحاب الجزائري مخلوفي من مونديال القوى 2017

أعلن العداء الجزائري توفيق مخلوفي حامل ذهبية أولمبياد لندن 2012 في سباق 1500م انسحابه من بطولة العالم لألعاب القوى المقررة في لندن من 4 إلى 13 أغسطس/آب بسبب الإصابة، حسب ما ذكرت وكالة الأنباء الجزائرية الثلاثاء.

ونقلت الوكالة عن مخلوفي (29 عاما)، حامل فضيتي 800 م و1500 م في أولمبياد ريو 2016، قوله "تجددت إصابة قديمة في ربلة ساقي في قمة تحضيراتي، لقد أزعجت استعداداتي للموسم المقبل. بعد دراسات متأنية، قررت عدم المشاركة في مونديال لندن".

أضاف في تصريحات من تونس حيث تقام البطولة العربية لألعاب القوى "لا أشعر بأنني في كامل مؤهلاتي للدفاع ببسالة عن حظوظي". 

وأضاف "أنا مستاء جدا خصوصا للشعب الجزائري وأنصاري (…) ولكن ذلك أقوى مني. أفضل تلقي العلاج للعودة أكثر قوة في الاستحقاقات الدولية المقبلة".

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

أحرز الجزائري توفيق مخلوفي -فجر اليوم الأحد- الميدالية الفضية في منافسات ألعاب القوى بسباق 1500 متر، في دورة الألعاب الأولمبية المقامة حاليا في ريو دي جانيرو البرازيلية، وسط اتهامات لمسؤولي الرياضة في بلاده.

دخلت كرة اليد الجزائرية في أزمة حقيقية بفعل الصراعات باتحاد اللعبة ونقص المرافق الرياضية، مما أثر بشكل كبير على مستوى اللعبة ونتائج المنتخب الوطني الذي فشل بالتأهل لنهائيات كأس العالم.

خذل المنتخب الجزائري لكرة القدم الجماهير البرازيلية التي حضرت بالآلاف لمساندته وتشجيعه في مواجهة غريمها اللدود المنتخب الأرجنتيني، وخسر الخضر أمام التانغو الأرجنتيني 1-2 في الجولة الثانية من مباريات المجموعة الرابعة في الدور الأول من مسابقة كرة القدم للرجال بدورة الألعاب الأولمبية.

المزيد من رياضات أخرى
الأكثر قراءة