فرنسا تستعد لمونديال اليد وتتطلع للقب

تنطلق الأربعاء فعاليات النسخة الخامسة والعشرين من بطولة العالم لكرة اليد للرجال، والتي تستضيفها فرنسا لغاية 29 يناير/كانون الثاني الحالي بمشاركة 24 منتخبا.

ويأمل المنتخب الفرنسي في استغلال إقامة البطولة في بلاده للمنافسة بقوة على اللقب أملا في الاحتفاظ به بعدما استعاد اللقب العالمي في النسخة الماضية التي استضافتها قطر قبل عامين.

ورغم الخبرة الطويلة التي يتمتع بها المنتخب الفرنسي والمساندة الهائلة التي ينتظرها في هذه النسخة من قبل الجماهير العاشقة لكرة اليد والتي ينتظر أن تملأ المدرجات، فلن يكون طريق الديوك الفرنسية مفروشا بالورود نحو اللقب بسبب وجود جميع عمالقة اللعبة مثل منتخبات السويد وإسبانيا وروسيا وألمانيا.

ويتوقع أن تشهد البطولة صراعا كبيرا على اللقب والمراكز الأولى في ظل مشاركة منتخبات أخرى أثبتت جدارتها في الآونة الأخيرة مثل الدنمارك وبولندا وقطر، ومنتخبات فجرت بعض المفاجآت في دورة الألعاب الأولمبية الماضية بريو دي جانيرو البرازيلية.

ويخوض المنتخب الفرنسي فعاليات هذه النسخة بعد شهور قليلة من فوزه بالميدالية الفضية للعبة في أولمبياد 2016 بعد الهزيمة المفاجئة في المباراة النهائية أمام نظيره الدانماركي.

كما تمثل البطولة فرصة جيدة أمام فرنسا لإظهار إمكانياتها في التنظيم قبل شهور قليلة على التصويت المرتقب في اللجنة الأولمبية الدولية على حق استضافة دورة الألعاب الأولمبية 2024 الذي تتنافس عليه العاصمة الفرنسية باريس مع العاصمة المجرية بودابست ومدينة لوس أنجلوس الأميركية.

وتقام فعاليات البطولة في ثماني مدن فرنسية هي العاصمة باريس وليل وبريست وألبرتفيل ومونبلييه وميتز ونانت وروان.

وقسمت المنتخبات الـ24 المشاركة في البطولة إلى أربع مجموعات، تضم كل منها ستة منتخبات، وتتأهل في نهاية الدور الأول المنتخبات صاحبة المراكز الأربعة الأولى من كل مجموعة إلى الدور 
الثاني، على أن تكون الأدوار التالية بنظام خروج المغلوب.

وتخوض المنتخبات التي أنهت دور المجموعات في المركزين الخامس والسادس بكل مجموعة دورة كأس الرئيس على المراكز من 17 إلى 24.

وأسفرت قرعة البطولة عن وضع المنتخب الفرنسي على رأس المجموعة الأولى التي تضم منتخبات البرازيل وبولندا واليابان وروسيا والنرويج، وتقام مباريات هذه المجموعة في نانت، في حين تقام فعاليات المجموعة الثانية في ميتز وتضم منتخبات إسبانيا وأيسلندا وسلوفينيا وتونس ومقدونيا وأنغولا.

وتضم المجموعة الثالثة منتخبات ألمانيا والمجر وكرواتيا وتشيلي وروسيا البيضاء والسعودية، وتقام فعالياتها في روان، في وقت تكتسي المجموعة الرابعة حلة عربية بوجود منتخبات قطر -وصيف البطولة الماضية- ومصر والبحرين بالإضافة لمنتخبات الدانمارك -الفائز بذهبية الأولمبياد- والسويد الأرجنتين، وتقام مباريات هذه المجموعة في باريس.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

فجّر اليوم المنتخب الدانماركي مفاجأة كبيرة وتغلب على نظيره الفرنسي في لقاء مثير 28-26، في المباراة النهائية لمسابقة كرة اليد رجال بأولمبياد ريو دي جانيرو، ليحرز المنتخب الدانماركي الميدالية الذهبية للمسابقة.

توج المنتخب الألماني اليوم الأحد بالميدالية البرونزية لمسابقة كرة اليد رجال في أولمبياد ريو دي جانيرو بفوزه الثمين 31-25 على نظيره البولندي في مباراة تحديد المركز الثالث.

لم تمر عقوبات الاتحاد الدولي لكرة اليد على تونس مرور الكرام بالمشهد الرياضي التونسي، إذ فجرت أزمة داخل اتحاد اللعبة، وبين الأخير ولاعبي المنتخب، كما خلفت ردود فعل متباينة.

دخلت كرة اليد الجزائرية في أزمة حقيقية بفعل الصراعات باتحاد اللعبة ونقص المرافق الرياضية، مما أثر بشكل كبير على مستوى اللعبة ونتائج المنتخب الوطني الذي فشل بالتأهل لنهائيات كأس العالم.

المزيد من بطولات رياضية
الأكثر قراءة