اللجنة الأولمبية تفسح المجال لضم رياضات أخرى

أعضاء اللجنة الأولمبية الدولية وافقوا خلال اجتماعهم في موناكو على إلغاء حاجز 28 رياضة (غيتي)
أعضاء اللجنة الأولمبية الدولية وافقوا خلال اجتماعهم في موناكو على إلغاء حاجز 28 رياضة (غيتي)

تلقت الرياضات التي تصارع من أجل نيل مكان في البرنامج الخاص بدورات الألعاب الصيفية دعما كبيرا اليوم الاثنين، عندما أفسح أعضاء اللجنة الأولمبية الدولية المجال أمامهم للانضمام للأولمبياد.

ووافق أعضاء اللجنة الأولمبية الدولية خلال اجتماعهم في موناكو على إلغاء حاجز 28 رياضة، وصوتوا فقط على وجود سقف لعدد الرياضيين المشاركين في دورات الألعاب الأولمبية يبلغ 10500 رياضي يخوضون 310 منافسات.

وقال فرانكو كارارو عضو اللجنة الأولمبية الدولية لزملائه قبل التصويت الذي جاءت نتيجته بالموافقة بالإجماع "هذا التحرك باتجاه برنامج يستند إلى المنافسات والأحداث سيتيح المزيد من المرونة".

بدورها، قالت اللجنة الأولمبية الدولية إن أي تقييم للرياضات والمنافسات سيتم بالتعاون مع الاتحادات الرياضية الدولية.

ويجب على الرياضات الموجودة حاليا أن تُلغي بعض منافساتها لتفسح المجال أمام الرياضات الوافدة حديثا.

وسيتم اتخاذ قرار بشأن برنامج المنافسات الأولمبي في موعد لا يتجاوز ثلاث سنوات قبل افتتاح أي دورة أولمبية.

ويمكن لأعضاء اللجنة الأولمبية الآن أن يستجمعوا قواهم لخوض حملة حشد كبيرة قبل دورة الألعاب الأولمبية 2020 بطوكيو، حيث تسعى منافسات البيسبول للرجال والسيدات لنيل مكان في البرنامج الأولمبي.

وانضمت رياضتا الغولف والركبي السباعي إلى البرنامج الأولمبي بدورة 2016 بريو دي جانيرو البرازيلية.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

قررت الهيئة التنفيذية في اللجنة الأولمبية الدولية اليوم الثلاثاء استبعاد المصارعة من البرنامج الأولمبي لألعاب 2020 الصيفية، بحسب ما أفاد به المتحدث باسمها مارك آدامس.

فازت طوكيو بحق استضافة دورة الألعاب الأولمبية في 2020 عقب تفوقها على إسطنبول في الجولة الأخيرة من تصويت أجرته اللجنة الأولمبية الدولية السبت بعد أن تحدث رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي بنفسه للأعضاء مبددا مخاوفهم من محطة فوكوشيما النووية.

اختارت اللجنة الأولمبية الدولية المصارعة رياضة إضافية في برنامج دورتي الألعاب الأولمبية المقررتين عامي 2020 و2024، وعادت اللعبة بعد الإصلاحات التي أجراها الاتحاد الدولي للعبة في إعادتها ضمن القائمة النهائية منذ استبعادها مؤقتا في فبراير/شباط الماضي.

فاز الألماني توماس باخ برئاسة اللجنة الأولمبية الدولية في الاقتراع السري الذي أجري اليوم الثلاثاء ضمن اجتماعات الجمعية العمومية (الكونغرس) للجنة الأولمبية الدولية المنعقدة حاليا بالعاصمة الأرجنتينية بوينس آيرس، ويخلف باخ البلجيكي جاك روج الذي شغل المنصب 12 عاما.

المزيد من ألعاب أولمبية
الأكثر قراءة