بداية متعثرة لرالي دكار

سوء الأحول الجوية أجبر المنظمين على تقليص المرحلة الخامسة وإلغاء السادسة (رويترز)
سوء الأحول الجوية أجبر المنظمين على تقليص المرحلة الخامسة وإلغاء السادسة (رويترز)

شهد رالي دكار الذي انطلق من باراغواي الاثنين الماضي، أسبوعا متعثرا بدأ بانسحاب سائقيْن بارزين هما القطري ناصر العطية والإسباني كارلوس ساينز، وانتهى بأحوال جوية سيئة دفعت إلى إلغاء المرحلة السادسة.

ودفعت الأحوال الجوية السيئة في بوليفيا الجمعة إلى اختصار المرحلة الخامسة من النسخة التاسعة والثلاثين لأبرز سباقات الطرق الوعرة في العالم. ومع تواصل الأمطار لأكثر من 12 ساعة ليل الجمعة إلى السبت، اضطر المنظمون لإلغاء المرحلة السادسة إثر تكوّن طبقات من الوحل بلغت كثافتها في بعض المواقع عشرين سنتيمترا.

كما أثرت الأمطار على المخيم الموقت الذي يضم السائقين والتقنيين والصحفيين، وقال هؤلاء إنهم "لم يشهدوا أمرا مماثلا" من قبل.

وأبدى السائقون خشيتهم من تواصل الأمطار الغزيرة، وهو ما تتوقعه الأرصاد الجوية البوليفية لليومين المقبلين على الأقل.

وقال سائق بيجو الفرنسي سيتفان بيترهانسل الذي أحرز السباق 12 مرة "في بوليفيا، شهدنا الأمطار قبل عامين. والعام الماضي كانت الشمس ساطعة، وها نحن مجددا تحت المطر". وأضاف "لا أعرف كيف سنواصل السباق من هنا.. الأمر بات أشبه بكارثة"، علما أن السباق يمتد حتى 14 يناير/كانون الثاني.

من جانب آخر، شهد السباق في أيامه الأولى انسحاب القطري العطية سائق تويوتا وبطل فئة السيارات عامي 2011 و2015 بسبب حادث أضر بسيارته، كما انسحب الإسباني ساينز سائق بيجو وبطل 2010، بسبب انقلاب سيارته في المرحلة الرابعة.

السائق القطري ناصر العطية انسحب من السباق بسبب حادث أضر بسيارته (الأوروبية)

وشهدت فئة الدراجات النارية انسحاب الأسترالي توبي برايس من فريق "كا تي أم" حامل اللقب بعدما كان في المركز الثاني في الترتيب العام.

وفي ظل الوضع الراهن، يتصدر ثلاثي بيجو الفرنسي الترتيب العام لفئة السيارات كالآتي: بيترهانسل بتوقيت 14 ساعة ودقيقتين و58 ثانية، بفارق 1:09 دقيقة عن لوب، و4:54 دقائق عن سيريل ديبريه.

أما في الدراجات، فيتصدر سائق "كا تي أم" البريطاني سام سندرلاند بتوقيت 15 ساعة و22 دقيقة و5 ثوان، بفارق 12 دقيقة عن التشيلي بابلو كوينتانيا سائق هوسكفارنا، و16:07 دقيقة عن الفرنسي أدريان فان بيفيرين سائق ياماها.

وانطلق السباق في الثاني من يناير/كانون الثاني الجاري من أسونسيون عاصمة باراغواي، بمشاركة 318 متسابقا يتوزعون على خمس فئات.

وعبر المتسابقون الأرجنتين وبوليفيا، على أن يعودوا إلى العاصمة الأرجنتينية للختام. وتعد النسخة الحالية من الأقسى لكون بعض مراحلها تقام على ارتفاعات تفوق ثلاثة آلاف متر عن سطح البحر.

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

انتزع سيباستيان أوجييه لقبه الرابع على التوالي في بطولة العالم للراليات مع فريق فولكسفاغن بعد فوزه في رالي كتالونيا المرحلة الـ11 من بطولة العالم الأحد في سالو.

المزيد من رياضي
الأكثر قراءة