هاميلتون لفيتل: أثبت رجولتك

احتدمت المعركة داخل وخارج الحلبة بين هاميلتون وفيتل (رويترز)
احتدمت المعركة داخل وخارج الحلبة بين هاميلتون وفيتل (رويترز)
احتدمت المعركة داخل وخارج الحلبة بين بطل العالم السابق سائق مرسيدس البريطاني لويس هاميلتون ومنافسه سائق فيراري الألماني سيباستيان فيتل، بعد الحادث الذي حصل بينهما الأحد خلال جائزة أذربيجان الكبرى لسباقات فورمولا1، إذ اعتبر الأول بأن خصمه "جلب العار لنفسه" وتحداه بإثبات رجولته.

وكان سباق الأحد على حلبة باكو دراماتيكيا تخلله دخول سيارة الأمان ثلاث مرات، وإيقاف مؤقت في اللفة 22 لإزالة حطام على الحلبة جراء عدد من الاصطدامات، ومنافسة في الأمتار الأخيرة.

غير أن المحطة الأبرز حصلت باللفة 22، بعيد دخول سيارة الأمان للمرة الثالثة في وقت كان هاميلتون متصدرا وخلفه فيتل. ومع استعداد السيارة للمغادرة وعودة السباق لطبيعته، بدا أن البريطاني بطل العالم ثلاث مرات خفف من سرعته بشكل حاد عند أحد المنعطفات خلف سيارة الأمان، ما دفع فيتل إلى الاصطدام به والإضرار بالجناح الأمامي لسيارته.

وبدا الألماني بطل العالم أربع مرات غاضبا مما حدث. فبعدما لوح بيديه لهاميلتون، تقدم الى موازاته ولوح مجددا، قبل أن يقوم بانعطافة حادة تجاهه بدت متعمدة، ليصدم بها الإطار الأمامي الأيسر لسيارة هاميلتون التي لم تتعرض لضرر ظاهر.

وفرض منظمو السباق عقوبة توقف في الحظيرة لعشر ثوان على فيتل بسبب "القيادة الخطرة" في أعقاب ذلك، وأوقف السباق بموجب "العلم الأحمر" لبعض الوقت، وذلك للمرة الأولى منذ جائزة أستراليا الكبرى في مارس/آذار 2016.

ولم يتمكن هاميلتون من الاستفادة من خروج فيتل لتأدية العقوبة، إذ أنه اضطر أيضا لدخول حظيرة فريقه لتعديل إحدى أدوات السلامة المرتبطة بعنقه، ما أدى لتأخيره بشكل إضافي.

ورأى مراقبو السباق لاحقا أنه لا يوجد أي دليل على أن هاميلتون قام بالكبح المفاجئ، مستندين إلى المعطيات الصادرة عن سيارة البريطاني.

وإلى جانب عقوبة التوقف في خط الحظائر لعشر ثوان، أضيفت ثلاث نقاط جزائية لسجل السائق الألماني الذي دخل سباق باكو ومعه ست نقاط جزائية.

وتنص القوانين الرياضية للبطولة على أنه في حال حصول السائق على 12 نقطة جزائية خلال فترة 12 شهرا يتم حظر مشاركته في جائزة كبرى.

ولم يكن هاميلتون -الذي أنهى السباق خامسا مباشرة خلف فيتل متصدر الترتيب العام بفارق 14 نقطة عن غريمه البريطاني، وهو غير راض عن العقوبة التي فرضت على سائق فيراري ولا عن سلوكه، قائلا "أعتقد أن إفلاته لحد كبير من اصطدامه عمدا بسيارة أخرى عار.. أعتقد أنه جلب اليوم العار لنفسه".

وواصل "إذا أراد أن يثبت رجولته، عليه أن يفعل ذلك خارج السيارة، وجها لوجه. تخيلوا كل الصبية الذين يشاهدون السباق اليوم.. رؤية سلوك من هذا النوع من بطل عالم".

ومن المؤكد أن حدة المواجهة بين السائقين ستزداد بالسباقات المقبلة على الحلبة وفي وسائل الإعلام والمؤتمرات الصحافية، رغم تأكيد فيتل بأن "الاحترام بين السائقين ما زال موجودا في معركة البطولة. ليس لدي أي مشكلة معه، لكني أعتقد أن ما حصل اليوم (من قبل هاميلتون) كان خاطئا".

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

للمرة الأولى منذ تسع سنوات، ينطلق الفنلندي كيمي رايكونن، سائق فيراري، من المركز الأول بعد تفوقه على زميله الألماني سيباستيان فيتيل في التجربة الرسمية لسباق جائزة موناكو الكبرى ضمن بطولة العالم لسباقات سيارات فورمولا1.

أحرز الألماني سيباستيان فيتل لقب جائزة موناكو الكبرى، المرحلة السادسة من بطولة العالم لسباقات الفورمولا1، مانحا فريقه فوزه الأول في مونتي كارلو منذ 2001.

أحرز اليوم البريطاني لويس هاميلتون لقب جائزة كندا الكبرى، المرحلة السابعة من بطولة العالم لسباقات الفورمولا1، متقدما على زميله في فريق مرسيدس الفنلندي فالتيري بوتاس، ليحرز لقبه الثالث هذا الموسم.

أحرز سائق ريد بول الأسترالي دانيال ريكياردو جائزة أذربيجان الكبرى -المرحلة الثامنة من بطولة العالم لسباقات الفورمولا1- التي أقيمت الأحد في شوارع باكو، بعد سباق دراماتيكي تغيرت وجهته مرات عدة.

المزيد من الفورمولا 1 (F1)
الأكثر قراءة