متعة ممنوعة على الفقراء.. ادفع ليحظى ابنك بمرافقة النجوم في ملاعب البريميرليغ

أثارت صحيفة غارديان البريطانية قضية جديدة في الدوري الإنجليزي، وتحدثت عن تحقيق بعض الأندية مداخيل كبيرة عبر فرض رسوم مقابل دخول الأطفال مع اللاعبين قبل انطلاق المباريات.

وتعودت الجماهير على مشاهدة اللاعبين وهم يمسكون بأيدي أطفال عند دخولهم إلى أرضية الميدان قبل انطلاق مختلف المباريات، ويحظى هؤلاء بفرصة تاريخية لوجود إلى جانب نجومهم المفضلين.

غير أن هذه الفرصة ليست متاحة للجميع في كل أندية البريميرليغ، فقد أكدت صحيفة غارديان أن بعض الأندية تفرض رسوما تصل إلى أكثر من 800 يورو في بعض الحالات، وهو مبلغ يفوق قيمة التذكرة السنوية المخصصة للصغار في بعض الملاعب.

وفيما يفضل عدد من الأندية الكبرى منح الفرصة مجانا للأطفال مع اعتماد القرعة لاختيار المحظوظين منهم، لجأت أندية إلى فرض رسوم ليست في متناول فئة واسعة من مشجعي كرة القدم المنحدرين من عائلات محدودة الدخل.

ووفقا للأرقام التي نشرتها غارديان، فإن نادي وستهام يفرض رسوما تتجاوز 800 يورو للطفل في المباريات المهمة، فيما تطلب أندية مثل توتنهام وولفرهامبتون وليستر وبرايتون مبالغ في حدود 400 يورو.

واعتبر رئيس لجنة الرياضة في البرلمان البريطاني جوليان نايت أن هذه المبالغ تحرم أطفال العائلات الفقيرة من تحقيق حلمهم وحضور المباريات إلى جانب نجومهم المفضلة، وانتقد ما وصفه بالاتجاه المعادي للطابع الشعبي لكرة القدم.

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

صنع المهاجم الإسباني أداما تراوري الحدث في الدوري الإنجليزي الممتاز خلال الأسابيع الماضية، ولفت الأنظار بسبب أدائه الهجومي المميز وسرعته المذهلة بالرغم من كتلته العضلية الضخمة التي جعلته أشبه برياضيي كمال الأجسام.

لا يختلف اثنان من عشاق كرة القدم أن ليفربول وضع يدا على لقب البريميرليغ بعد تقدمه بفارق 13 نقطة عن صاحب المركز الثاني ليستر سيتي و14 نقطة عن مانشستر سيتي حامل اللقب وصاحب المركز الثالث، مع امتلاكه لمباراة مؤجلة ضد ويستهام.

توّج مدرب ليفربول يورغن كلوب بجائزة مدرب الشهر في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم عن يناير/كانون الثاني الماضي، لينال المدرب الألماني الجائزة للمرة الخامسة، وهو رقم قياسي جديد.

المزيد من بطولات أوروبية
الأكثر قراءة