مدرب كارديف وصفها بالمسرحية.. هل ضربة جزاء ليفربول صحيحة؟

المخالفة التي احتسبها الحكم ركلة جزاء لصلاح (رويترز)
المخالفة التي احتسبها الحكم ركلة جزاء لصلاح (رويترز)

ناصر صادق*

أطلق مدرب فريق كارديف سيتي تصريحات مشككة في صحة ضربة الجزاء التي احتسبها الحكم مارتن أتكينسون لصالح ليفربول في مباراتهما اليوم الأحد ضمن الجولة الـ35 للدوري الإنجليزي الممتاز (بريميرليغ)، بينما أكد هداف منتخب الأسود الثلاثة السابق غاري لينيكر صحتها.

وبناء على الصور التي التقطت لحظة الالتحام بين مدافع كارديف ومهاجم ليفربول محمد صلاح، نجد أن المدافع ارتكب مخالفة واضحة لا لبس فيها مع المهاجم داخل منطقة الجزاء وهي "مسك المنافس".

وتنص المادة الـ12 من قانون كرة القدم (الأخطاء وسوء السلوك) أن مسك المنافس يعاقب بركلة حرة مباشرة أو ركلة جزاء إذا ارتكبه المنافس داخل منطقة جزائه.

ولكن مدرب كارديف شكك في وجود مخالفة، واصفا القرار بالسخيف ومتهما محمد صلاح بتمثيل مسرحية وخداع الحكم. لكن لينيكر رد عليه عبر حسابه الشخصي على تويتر، مؤكدا صحة ضربة جزاء صلاح ووضوحها بشكل لا يمكن أن يجعله يفكر في خلاف ذلك.









*حكم دولي سابق
المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

رغم أن الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم من أبرز وأغلى الدوريات الخمس الكبرى في أوروبا، ورغم أن حكامه هم الأعلى أجرا في أوروبا، فإنه فريد من نوعه حيث يعد الوحيد في هذه الدوريات الذي يستعين بحكام تعدوا سن الخمسين، بل يسند إليهم أقوى المباريات أيضا.

أصدر المجلس التشريعي الدولي لكرة القدم (إيفاب) 11 تعديلا على قانون اللعبة الذي يشهد ثورة في التغييرات منذ استبعاد السويسري جوزيف بلاتر عن رئاسة الفيفا، حيث تخطت التعديلات مئة تعديل خلال عامين تقريبا. وتعد التعديلات الجديدة تغييرا جوهريا لبعض ثوابت اللعبة منذ عشرات السنين، مما قد يبدو غريبا لدى جمهور الساحرة المستديرة عند تطبيقه.

في مواجهة المان سيتي وتوتنهام في إياب ربع نهائي دوري الأبطال الأربعاء الماضي، سجل رحيم ستيرلينغ مهاجم السيتي هدف التأهل في الوقت القاتل، لكن حكم الفيديو المساعد (فار) تدخل وألغى الهدف بداعي التسلل، فصعد السبيرز إلى نصف نهائي المسابقة القارية. ولكن مع غياب "الفار" في مباراة أمس بين الفريقين بالبريميرليغ، فاز "السيتيزنز" بهدف نظيف فظهرت الاحتجاجات من "الظلم التحكيمي".

أصبحت تقنية حكم الفيديو المساعد "فار" الأكثر جدلا في عالم كرة القدم منذ تطبيقها الرسمي لأول مرة بكأس العالم في روسيا 2018، الذي شهد 455 حالة راجعها الفار، منها 20 حالة راجعها الحكام من خلال الشاشة في الملعب أثناء المباريات.

المزيد من بطولات أوروبية
الأكثر قراءة