مدرب المغرب يستبعد 11 لاعبا ويواصل تجاهل حمد الله

استدعى مدرب المنتخب المغربي وحيد خليلوزيتش 26 لاعبا لخوض مواجهتين وديتين أمام ليبيا والغابون؛ استعدادا لتصفيات كأس أمم أفريقيا 2021 في الكاميرون.

وتضم التشكيلة 23 لاعبا محترفا بالخارج، ويغيب عنها القائد السابق المهدي بنعطية، الذي أعلن اعتزاله اللعب دوليا، إلى جانب 11 لاعبا استبعدوا لأسباب مختلفة، بعد أن كانوا ضمن التشكيلة في مباراتي بوركينا فاسو والنيجر.

ومن بين هؤلاء اللاعبين الحارس أحمد رضا التكناوتي الموقوف لأسباب انضباطية، بجانب يونس بلهندة وسفيان بوفال ووليد أزارو والمهدي كارسيلا.

واستمر غياب هداف الدوري السعودي عبد الرزاق حمد الله مهاجم نادي النصر، في ظل تكهنات بوجود قرار تأديبي بعد انسحاب اللاعب من معسكر منتخب المغرب قبل التوجه لمصر، التي احتضنت نهائيات كأس أمم أفريقيا 2019، بعد خلاف بينه وبين فيصل فجر ويونس بلهندة.

واكتفى خليلوزيتش -الذي تولى المسؤولية خلفا للفرنسي هيرفي رونار- بثلاثة لاعبين من الدوري المغربي.

ويدخل منتخب المغرب معسكرا مغلقا بالمركز الوطني بالمعمورة بسلا في الفترة بين السابع والعاشر من أكتوبر/تشرين الأول الحالي.

وسيواجه في 11 أكتوبر/تشرين الثاني ضيفه منتخب ليبيا في وجدة، كما يلعب مع
الغابون في طنجة بعدها بأربعة أيام.

ويستهل منتخب المغرب مشواره بتصفيات كأس أمم أفريقيا باستضافة منتخب موريتانيا في نوفمبر/تشرين الثاني القادم.

وفي ما يلي التشكيلة:

في حراسة المرمى: ياسين بونو (إشبيلية الإسباني) ومنير المحمدي (ملقة الإسباني) وأنس الزنيتي (الرجاء البيضاوي) وهشام المجهد (اتحاد طنجة).

مدافعون: عصام الشباك (ملطية سبور التركي) وجواد ياميق (جنوة الإيطالي) وغانم سايس (ولفرهامبتون الإنجليزي) ويونس عبد الحميد (ستاد رانس الفرنسي) وكيفن مالكويت (نابولي الإيطالي) وزهير فضال (ريال بيتيس الإسباني) وأشرف حكيمي (بوروسيا دورتموند الألماني) ونصير مزراوي (أياكس الهولندي) وحمزة منديل (ديجون الفرنسي).

لاعبو الوسط: سليم أمل الله (ستاندار لييج البلجيكي) وسفيان أمرابط (فيرونا الإيطالي) والمهدي بوربيعة (ساسولو الإيطالي) وفيصل فجر (خيتافي الإسباني) وعادل تاعرابت (بنفيكا البرتغالي) وأحمد المسعودي (غرونينغن الهولندي).

مهاجمون: نور الدين أمرابط (النصر السعودي) وحكيم زياش (أياكس الهولندي) ورشيد العليوي (أنجيه الفرنسي) وأسامة الإدريسي (ألكمار الهولندي) وأمين حارث (شالكه الألماني) ويوسف نصيري (ليغانيس الإسباني) وإسماعيل الحداد (الوداد البيضاوي).

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

ارتدى مشجعو الوداد البيضاوي المغربي الملابس السوداء وأبدعوا في الاحتجاج على قرار الاتحاد الأفريقي لكرة القدم (كاف) القاضي بتتويج الترجي التونسي بلقب دوري أبطال أفريقيا، وذلك خلال مباراة فريقهم في الدور التمهيدي لنفس البطولة الأحد أمام نواذيبو الموريتاني.

تقمص النجم المغربي أشرف حكيمي دور البطولة وقاد فريقه بوروسيا دورتموند الألماني لانتصاره الأول بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم بهدفين نظيفين سجلهما في مرمى مضيفه سلافيا براغ التشيكي اليوم الأربعاء بالجولة الثانية بالمجموعة السادسة.

أسفرت قرعة بطولة أمم أفريقيا للمنتخبات الأولمبية (تحت 23 عاما) المقرر إقامتها في مصر الشهر المقبل، عن وقوع المنتخب الأولمبي المصري في المجموعة الأولى القوية جدا التي تضم منتخبات مالي والكاميرون وغانا.

المزيد من بطولات عربية
الأكثر قراءة