"نيو لوك" ميسي الحزين.. فوز معنوي لبرشلونة بالليغا

ميسي ظهر حزينا طوال المباراة حتى بعد تسجيله الهدف الثاني (رويترز)
ميسي ظهر حزينا طوال المباراة حتى بعد تسجيله الهدف الثاني (رويترز)

أعاد برشلونة بعضا من البسمة إلى وجوه جماهيره المحبطة، بعدما حقق فوزا معنويا بهدفين نظيفين على ضيفه خيتافي اليوم الأحد في الجولة السابعة والثلاثين وقبل الأخيرة بالدوري الإسباني لكرة القدم.

وارتفع رصيد برشلونة، الذي حسم تتويجه باللقب في وقت سابق، إلى 86 نقطة في الصدارة، ليعيد بعضا من الهدوء إلى أروقته عقب خروجه الموجع من الدور قبل النهائي لبطولة دوري أبطال أوروبا بخسارته 3 – 4 في مجموع مباراتي الذهاب والعودة أمام ليفربول الإنجليزي.       

من جانبه، تجمد رصيد خيتافي، الذي تلقى خسارته التاسعة في البطولة خلال الموسم الحالي، عند 58 نقطة في المركز الخامس، بفارق المواجهات المباشرة خلف فالنسيا، صاحب المركز الرابع، المتساوي معه في رصيد النقاط.       

وافتتح برشلونة التسجيل عبر لاعبه التشيلي أرتورو فيدال في الدقيقة الأربعين، قبل أن يضيف النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي الهدف الثاني في الدقيقة التسعين، محرزا هدفه رقم 35 في البطولة، ومعززا صدارته لترتيب هدافي المسابقة.

وكان ميسي أكثر اللاعبين حزنا خلال المباراة حيث لم يحتفل على عادته بهدفه، كما ظهر بشكل جديد بعد أن حلق لحيته تماما.      

ويأمل برشلونة في استعادة اتزانه سريعا عقب الإخفاق الأوروبي، وذلك قبل لقائه المرتقب مع فالنسيا، في المباراة النهائية لبطولة كأس ملك إسبانيا يوم 25 مايو/أيار الجاري.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

انتقد الظاهرة البرازيلية رونالدو -الذي لعب لبرشلونة وريال مدريد- تحميل فشل البارسا والخروج من نصف نهائي دوري أبطال أوروبا بهزيمة ثقيلة من ليفربول للمدرب إرنستو فالفيردي ولاعبه فيليب كوتينيو فقط، مؤكدا أن الفريق بكامله يتحمل الهزيمة برباعية نظيفة.

ما زالت أصداء الخروج الأوروبي بعد الهزيمة المذلة برباعية نظيفة أمام ليفربول الإنجليزي تلقي بظلالها على أجواء بطل الدوري الإسباني برشلونة الذي عاد لاعبوه إلى التدريبات في المدينة الرياضية بكتالونيا وهم يعانون من الإحباط الشديد.

كشف أرنستو فالفيردي مدرب برشلونة الإسباني لكرة القدم السبت أنه يحظى بدعم جوسيب بارتوميو رئيس النادي الكتالوني للبقاء في منصبه، عقب الخسارة المذلة الأربعاء الماضي أمام ليفربول في إياب قبل نهائي دوري أبطال أوروبا والخروج من المسابقة.

المزيد من بطولات أوروبية
الأكثر قراءة