عشية الكلاسيكو.. ماذا قال زيدان وإنريكي؟

إنريكي وزيدان لا يعتقدان أن نتيجة الكلاسيكو ستكون حاسمة في الصراع على الدوري (رويترز)
إنريكي وزيدان لا يعتقدان أن نتيجة الكلاسيكو ستكون حاسمة في الصراع على الدوري (رويترز)

أدلى مدربا برشلونة الإسباني لويس إنريكي وريال مدريد الفرنسي زين الدين زيدان بدلوهما قبل مباراة "كلاسيكو الأرض" التي تجمع فريقيهما غدا السبت على ملعب "كامب نو"، معقل النادي الكتالوني.

ولا يعتقد المدربان أن نتيجة المباراة ستكون حاسمة في الصراع على لقب الدوري. ويتصدر النادي الملكي ترتيب الليغا بفارق ست نقاط عن النادي الكتالوني الذي يختبر أسوأ بداية له في البطولة منذ تسعة أعوام.

وأقر إنريكي بحاجة فريقه إلى الفوز، وأضاف في مؤتمر صحفي عشية المباراة أنه "يكفي النظر إلى الترتيب".

واعتبر المدرب الإسباني أن أداء فريقه في المباراة التي انتهت بالتعادل أمام مضيفه ريال سوسييداد (1-1)، كان الأسوأ منذ تولى تدريب البرسا قبل موسمين.

إنريكي: لا زلنا أفضل فريق في العالم (الأوروبية)

ورغم ذلك، بدا إنريكي واثقا من قدرة فريقه على استعادة نغمة الفوز، وقال "ثمة فرق جيدة تتمتع بمستوى عال، إلا أن أيا منها ليس أفضل منا".

وتوقع أن يعتمد ريال مدريد إستراتيجية دفاعية ويركز على الهجمات المرتدة لخرق دفاعات النادي الكتالوني.

وعن عودة قائد الفريق أندريس إنييستا بعد غيابه ستة أسابيع بسبب إصابة في الركبة، قال إنريكي إن إنييستا (32 عاما) "أكثر من قائد للفريق.. إنه أحد مراجع أسلوب لعب برشلونة، وبدون شك فإن خبر عودته كان عظيما".

ويزور "لوس بلانكوس" ملعب "كامب نو" بعد سلسلة من 32 مباراة بلا خسارة تمتد منذ أبريل/نيسان الماضي، وهو ما يمد مدربه زين الدين زيدان بثقة كبيرة.

وقال "زيزو" إن النادي الملكي سيكون "مختلفا تماما" عن موقعة العام الماضي في برشلونة، التي بدأها بشكل مضطرب قبل أن يضمن الفوز فيها في النصف الساعة الأخير.

وأضاف "سنكون مستعدين مثلما كنا في العام الماضي، لكننا سنلعب كما نحن الآن".

زيدان: نلعب ضد بطل، وفي المباريات الكبيرة الأبطال جيدون دائما (الأوروبية)

ورغم أداء البرسا المتواضع مؤخرا، لم يقلل زيدان من شأن خصمه وقال "نلعب ضد بطل، وفي المباريات الكبيرة الأبطال جيدون دائما".

وبينما يخوض "الميرينغي" المباراة دون الويلزي غاريث بيل الذي سيغيب عن الملاعب لفترة قد تصل إلى أربعة أشهر بعد جراحة في الكاحل، أمل زيدان أن تنعكس عودة كريستيانو رونالدو إلى مستواه المعهود إيجابا على الفريق بأكمله.

وسجل البرتغالي خمس مرات في مباراتيه الأخيرتين، وابتعد في صدارة ترتيب الهدافين مع عشرة أهداف بفارق هدف عن غريمه ليونيل ميسي.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

انحصرت جائزة أفضل مدرب في العالم لعام 2016 التي يقدمها الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) بين ثلاثة مدربين، هم الإيطالي كلاوديرو رانييري، والفرنسي زين الدين زيدان، والبرتغالي فرناندو سانتوس.

أكد الفرنسي زين الدين مدرب ريال مدريد اليوم رغبته في البقاء مع الفريق الإسباني طيلة حياته، وشكر رئيس النادي فلورنتينو بيريز الذي قال أمس إن النجم السابق سيبقى "مدى الحياة" مع الملكي.

المزيد من بطولات أوروبية
الأكثر قراءة