مداخيل قياسية لفرنسا بفضل يورو 2016

فرنسا أنفقت أقل من مئتي مليون يورو لاستضافة يورو 2016 (الأوروبية)
فرنسا أنفقت أقل من مئتي مليون يورو لاستضافة يورو 2016 (الأوروبية)

وفّرت استضافة كأس أمم أوروبا لكرة القدم (يورو 2016 ) -التي كلفت فرنسا رسميا أقل من مئتي مليون يورو- دخلا اقتصاديا بلغ 1.22 مليار، وفق أرقام نشرتها وزارة الرياضة اليوم الثلاثاء.

وأثار إنفاق الأموال العامة لاستضافة البطولة جدلا، مع اعتراض الكثيرين على مضاعفة كلفة الإجراءات الأمنية إلى 24 مليون يورو في ظل تهديدات بهجمات مسلحة كانت تواجهها البلاد.

كما أنفقت الدولة 160 مليون يورو بين عامي 2011 و2016 على بناء الملاعب وتجديدها، استعدادا للحدث الذي أقيم بين يونيو/حزيران ويوليو/تموز. بينما غطت صناديق خاصة والاتحاد الأوروبي التكاليف الباقية.

غير أن النهائيات وفرت دخلا اقتصاديا بلغ 1.22 مليار يورو، وذلك عبر السياحة أو الإنفاق المرتبط مباشرة بتنظيم البطولة، طبقا لبيانات أعدها مركز القانون والاقتصاد الرياضي بجامعة ليموج وهيئة كينيو الاستشارية.

وأخذت عملية الجرد في الاعتبار الخسائر المحتملة في قطاع السياحة نظرا لإحجام سياح محتملين عن القدوم إلى فرنسا لتجنب البطولة، إضافة إلى الأموال العامة التي كان يمكن إنفاقها في مجالات أخرى، في حال عدم إنفاقها على الملاعب.

وأظهرت الأرقام أن معدل الإنفاق لكل زائر قدم إلى فرنسا خصيصا للبطولة بلغ 154 يورو يوميا، آل معظمها لتغطية تكلفة الإقامة والطعام، وأوضحت أن هؤلاء الزوار أمضوا ما معدله 7.9 أيام في البلاد.

وبلغت إيرادات السياحة وفق تلك الدراسة 625.8 مليون يورو.

من جانب آخر، أنفق الاتحاد الأوروبي لكرة القدم 360 مليون يورو على تنظيم البطولة، وبلغت مساهمة المنتخبات الـ 24 المشاركة 34.9 مليونا.

وأنفق الأشخاص المعتمدون بالبطولة 34.8 مليون يورو، والرعاة 22.6 مليونا، كما حصلت الدولة على سبعين مليونا من الضرائب على القيمة المضافة.

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

للمرة الأولى في تاريخه انضم المنتخب البرتغالي إلى ركب المتأهلين لبطولة كأس القارات لكرة القدم التي ستقام في روسيا العام المقبل 2017، وذلك باعتباره بطلا لأوروبا بعد فوزه على المنتخب الفرنسي مساء الأحد بهدف نظيف في نهائي يورو 2016.

إلى جانب فوزه بكأس أمم أوروبا (يورو 2016) استحوذ المنتخب البرتغالي لكرة القدم على أكبر رصيد من الجوائز المالية من بين جميع المنتخبات التي شاركت في البطولة المقامة بفرنسا، وحصد 25.5 مليون يورو نظير تتويجه باللقب الأوروبي.

كثيرة هي الأحداث الرياضية التي ميّزت العام الذي شارف على نهايته في مقدمتها كأس أمم أوروبا لكرة القدم والألعاب الأولمبية في ريو دي جانيرو البرازيلية، إضافة لوفاة واعتزال وانتقال لاعبين مهمين من فرق لأخرى.

صادقت الجمعية العمومية للاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) خلال اجتماعها أمس الجمعة على تعديلات في نظام دوري أبطال أوروبا، مع التعويض على الدوريات والأندية الصغرى التي كانت معترضة عليها، إضافة إلى تعديل في مواعيد انطلاق مباريات البطولة ابتداء من 2018 وحتى 2021.

المزيد من بطولات رياضية
الأكثر قراءة