ميسي عن "فضيحة" ليفربول: لن نسامح أنفسنا لأننا سمحنا لهم بالتلاعب بنا

ميسي بكى بعد الهزيمة أمام ليفربول (رويترز)
ميسي بكى بعد الهزيمة أمام ليفربول (رويترز)

قال ليونيل ميسي إن هزيمة برشلونة المفاجئة برباعية نظيفة أمام ليفربول -التي أطاحت بالعملاق الإسباني من دوري أبطال أوروبا لكرة القدم- عصفت بموسم برشلونة ليكتفي بمطاردة ثنائية محلية عندما يواجه فالنسيا في نهائي كأس ملك إسبانيا غدا السبت.

وفي أول مؤتمر صحفي له في أربع سنوات، وأول ظهور إعلامي لميسي منذ الهزيمة 3-4 في مجموع مباراتي الدور قبل النهائي لدوري أبطال أوروبا؛ لم يستطع اللاعب الأرجنتيني -المعروف بقلة كلامه- أن يكتم انتقاده لأداء فريقه على ملعب أنفيلد.

وقال ميسي "لم يكن الأمر سيئا تماما في الشوط الأول، لكن في الشوط الثاني توقفنا عن اللعب، كان هناك طرف واحد فقط في الملعب، وكان هذا أكبر خطأ ارتكبناه".

وأضاف "أسوأ شيء فعلناه ولا نستطيع أن نسامح أنفسنا عليه أننا توقفنا عن القتال وسمحنا لهم بالتلاعب بنا".

وأصبح هداف برشلونة على مر العصور قائدا للفريق لأول مرة هذا الموسم، ورغم فوز العملاق الإسباني بلقب الدوري قبل ثلاث جولات من النهاية؛ لم يستطع ميسي نسيان الهزيمة أمام ليفربول.

وقال "أمضيت موسما رائعا كقائد للفريق؛ فزنا بالدوري، ووصلنا لنهائي الكأس. أعتقد أنه كان موسما جيدا باستثناء مباراة ليفربول التي عصفت بهذا الموسم الرائع".

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

انتقد الظاهرة البرازيلية رونالدو -الذي لعب لبرشلونة وريال مدريد- تحميل فشل البارسا والخروج من نصف نهائي دوري أبطال أوروبا بهزيمة ثقيلة من ليفربول للمدرب إرنستو فالفيردي ولاعبه فيليب كوتينيو فقط، مؤكدا أن الفريق بكامله يتحمل الهزيمة برباعية نظيفة.

ما زالت أصداء الخروج الأوروبي بعد الهزيمة المذلة برباعية نظيفة أمام ليفربول الإنجليزي تلقي بظلالها على أجواء بطل الدوري الإسباني برشلونة الذي عاد لاعبوه إلى التدريبات في المدينة الرياضية بكتالونيا وهم يعانون من الإحباط الشديد.

صدمة إقصاء برشلونة من دوري أبطال أوروبا هذا الموسم إثر خسارته المذلة أمام ليفربول بإياب نصف نهائي المسابقة القارية برباعية نظيفة الثلاثاء الماضي، تركت جرحا غائرا في جسد الفريق وخاصة في قلب القائد ليونيل ميسي.

المزيد من بطولات أوروبية
الأكثر قراءة