لماذا حلق رونالدو ولاعبون من الريال رؤوسهم؟

بعد فوز ريال مدريد بلقبه الـ12 في دوري أبطال أوروبا بفوزه على يوفنتوس 4-1 في المباراة النهائية، قرر لاعبون من الملكي تغيير مظهرهم احتفالا بهذا اللقب التاريخي.

فنجم الفريق الأول وعريس النهائي كريستيانو رونالدو -الذي سجل هدفين من أهداف فريقه الأربعة- نشر صورة له على صفحاته بمواقع التواصل بشعر قصير.

أما زميله مسجل الهدف الثاني في النهائي البرازيلي كاسيميرو فلم ينتظر الذهاب للحلاق بل حلق شعره كاملا والحلاق كان مواطنه وزميله في الريال مارسيلو.

وكان قائد الريال سيرخيو راموس أحدث تغييرا على مظهره الخارجي وتحديدا قصة شعره قبل النهائي.

وسبق حارس الفريق كيلور نافاس زملاءه بحلق شعره كاملا بعد تتويج الريال بلقب الليغا للتضامن مع الأطفال المصابين بمرض السرطان كما أهدى لقب الليغا "للأطفال الذين يتألمون في المستشفيات".

المصدر : الصحافة الإسبانية + مواقع التواصل الاجتماعي

حول هذه القصة

بات البرتغالي كريستيانو رونالدو أكثر اللاعبين تسجيلا في نهائي دوري أبطال أوروبا في كرة القدم منذ اعتماد الصيغة الحديثة للمسابقة في موسم 1992-1993، بعد تسجيله الهدف الأول لناديه ريال مدريد في مواجهة يوفنتوس الإيطالي السبت في العاصمة الويلزية كارديف.

تضم خزانة ألقاب ريال مدريد حاليا 12 لقبا في دوري أبطال أوروبا، بينها ثلاثة ألقاب جاءت على يد زين الدين زيدان. وبالعودة إلى العام 2002 فقد سجل الفرنسي زيدان هدف الفوز الرائع في شباك باير ليفركوزن في نهائي دوري الأبطال ليقود ريال مدريد إلى منصة التتويج. وبعد 17 شهرا من توليه منصب المدير الفني للنادي الملكي، فاز بلقبين آخرين.

انهالت الصحافة العالمية بالثناء على فريق ريال مدريد ونجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو عقب الفوز الساحق أمس 4-1 على يوفنتوس في المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم، ليحصد الفريق الإسباني لقبه الـ12 في البطولة سواء بمسماها القديم (كأس أوروبا للأندية البطلة) أو بمسماها الحالي.

المزيد من بطولات أوروبية
الأكثر قراءة