شاهد- بعد الصفراء والحمراء.. قصة البطاقة البيضاء في كرة القدم

تلقى الفريقان الطبيان في بنفيكا وسبورتينغ بطاقة بيضاء بعد مساعدة شخص شعر بتوعك على مقاعد البدلاء
الحكم أخرج البطاقة للكادرين الطبيين في كلا الفريقين بعد مساعدة شخص شعر بتوعك على مقاعد البدلاء (الإعلام البرتغالي)

كان رد فعل المشجعين إيجابيا بعد أن ظهرت بطاقة بيضاء لأول مرة على الإطلاق في مباراة لكرة القدم السبت الماضي.

ولطالما كانت البطاقات الحمراء والصفراء جزءا لا يتجزأ من هذه الرياضة لعقود من الزمن، ولكن قد يفاجأ المشجعون في إدخال بطاقة بيضاء أيضا إلى جانب العديد من مبادرات كرة القدم الجديدة، بما في ذلك الوقت الإضافي الطويل بسبب تضييع اللاعبين للدقائق وتبديل اللاعبين في حال أصيبوا بالارتجاج.

ورفع الحكم البطاقة البيضاء خلال مباراة جمعت فريقي سبورتنغ لشبونة النسوي ضد بنفيكا بلشبونة في بطولة محلية.

وقبل وقت قصير من نهاية الشوط الأول، تفاجأت الجماهير بلون البطاقة التي رفعها الحكم واستقبلتها بحماس وشكل جيد.

وكشف لاحقا عن أن البطاقة قد تم تمييزها لتكريم اللعب النظيف والأفعال الأخلاقية للجانبين.

ووسط تصفيق المشجعين بحفاوة، أخرج الحكم البطاقة للكادرين الطبيين في كلا الفريقين بعد مساعدة شخص شعر بتوعك على مقاعد البدلاء.

وهذه الخطوة هي جزء من مبادرة جديدة في البرتغال لتشجيع اللاعبين والطواقم الفنية والطبية على التصرف بطريقة رياضية والحصول على تقدير فوري لأفعالهم الإيجابية.

وفاز بنفيكا في النهاية بخماسية نظيفة للتأهل إلى الدور نصف النهائي من المسابقة أمام 15 ألف مشجع، وهو رقم قياسي في حضور مباريات السيدات في البرتغال.

المصدر : مواقع إلكترونية + مواقع التواصل الاجتماعي