لعبة الفانتازي تعود بأكبر عدد من اللاعبين وتتصدر المنصات مع بداية الدوري الإنجليزي

Brighton & Hove Albion v Arsenal - Premier League
لعبة الفانتازي إحدى العلامات المميزة للدوري الإنجليزي (غيتي)

احتلت لعبة فانتازي الدوري الإنجليزي صدارة المنصات العربية والعالمية مع عودة الدوري الإنجليزي الممتاز، حيث تحظى اللعبة هذا الموسم بأكبر عدد للمشاركين بالجولة الأولى في تاريخها.

وتعتبر لعبة فانتازي إحدى العلامات المميزة للدوري الإنجليزي، حيث انتشرت بشكل كبير ويهتم بها الملايين حول العالم بشكل واسع، كما تهتم بها الأندية والدوري الإنجليزي كإحدى الوسائل المهمة للتسويق.

وتقوم اللعبة الافتراضية على اختيار 15 لاعبا من لاعبي الدوري الإنجليزي، لوضعهم في تشكيلة من 11 لاعبا أساسيا و4 احتياطيين، بقيمة لا تتعدى 100 مليون جنيه إسترليني.

ومع كل تسجيل أو صناعة أو حفاظ على نظافة الشباك يحصل المشارك على نقاط، ويتسابق المشاركون في بداية كل موسم لوضع أفضل تشكيلة ممكنة واختيار أفضل اللاعبين لتحقيق أكبر قدر من النقاط وتحقيق الجوائز، حيث يمنح الدوري الإنجليزي جوائز للفائزين، كما توجد دوريات مصغرة تمنح جوائز لمشتركيها.

وحققت اللعبة رقما قياسيا هذا الموسم حيث وصل عدد المشتركين في الجولة الأولى إلى أكبر عدد في تاريخ اللعبة، وكتب الحساب الرسمي للعبة عبر تويتر أن "عدد المدربين الذين يمتلكون غابرييل جيسوس فقط هذا الموسم يفوق عدد المدربين الكلي الذين لعبوا الجولة الأولى في موسم 2020-2021″، حيث بلغ مالكي جيسوس في اللعبة نحو 76% من إجمالي المشاركين.

وشاركت الأندية الجمهور الاهتمام باللعبة عبر منصاتها حيث كتب نادي ليفربول عبر حسابه الرسمي في تويتر "قبل ساعات قليلة من بداية فانتازي الدوري الإنجليزي إليكم نصائحنا: 1- لا تنزع شارة القيادة من محمد صلاح أبدا والسبب واضح، 2- لا تثق فيمن يخبرك باختيار قائد غير صلاح، 3- لا تنس النصيحة رقم 1و2".

وناقش المدونون اختياراتهم في اللعبة عبر المنصات، وتصدر غابرييل جيسوس النقاشات، حيث كان المفاجأة الأولى في الموسم بعد غيابه عن التسجيل أو الصناعة رغم رهان الكثيرين عليه وتصدره ملكية اللاعبين.

وأثنى مدونون على شعبية اللعبة الكبيرة، وطالبوا باستنساخها في الدوريات المختلفة لإضافة المزيد من المتعة، وجذب الجمهور الذي يحب اللعبة لمشاهدة الدوريات الأخرى.

المصدر : وكالة سند