يويفا يضع اللمسات الأخيرة على النسخة المقبلة لدوري أبطال أوروبا

UEFA Champions League trophy displayed in Istanbul
دوري أبطال أوروبا قد يشهد تنظيم 225 مباراة بداية من موسم 2025/2024 (وكالة الأناضول)

تجتمع اللجنة التنفيذية للاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا" (UEFA) غدا الثلاثاء قبل يوم من المؤتمر السنوي للاتحاد، في ظل توقعات بوضع اللمسات الأخيرة على تعديلات جديدة لنظام المنافسة في دوري أبطال أوروبا من المنتظر أن تدخل حيز التنفيذ بداية من 2024.

وبعد العاصفة التي أحدثها إعلان عدد من الأندية إطلاق مسابقة دوري السوبر الأوروبي بحثا عن تحقيق إيرادات أكبر من المباريات الأوروبية وضع اتحاد الكرة الأوروبي خطة لتحسين دوري أبطال أوروبا، لسحب البساط من "الأندية المتمردة" وإغراء الجميع بمداخيل إضافية في النسخة الأحدث لأكبر المسابقات على مستوى الأندية.

ووفقا لما نقلته وكالة الصحافة الفرنسية، ستتضمن النسخة الجديدة من دوري الأبطال تعديلين رئيسيين، وهما الانتقال من مشاركة 32 ناديا في دور المجموعات بالنسخة الحالية إلى 36 ناديا بداية من موسم 2025/2024.

كما ستتم الاستعاضة عن دور المجموعات ببطولة مصغرة تضمن لكل فرق خوض 10 مباريات قبل الانتقال لخوض مباريات الأدوار الإقصائية.

وسيسمح هذا التعديل برفع عدد المباريات في البطولة من 125 إلى 225 مباراة، بفارق 100 مباراة، وهو ما سيسمح بزيادة الإيرادات من حقوق البث التلفزيوني ومبيعات التذاكر.

ولا تحظى هذه التعديلات بإجماع المشاركين في كرة القدم الأوروبية، بسبب تكدس جدول المباريات وتفاوت المستوى الاقتصادي بين الأندية.

وأوضحت الوكالة أن اتحاد الدوريات الأوروبية -الذي يضم 30 دوريا محترفا في القارة- يطالب بعدم زيادة مباريات دور المجموعات إلى أكثر من 8 مباريات، فيما تتمسك مجموعات المشجعين المتجمعة ضمن شبكة أنصار كرة القدم أوروبا بـ6 مباريات فقط في هذا الدور.

ويرى المشجعون أن زيادة المواجهات القارية "ستوسع الفجوة بين الدوريات المحلية والفرق في نفس الدوري، وستعزز هيمنة الأندية الأكثر ثراء وتزيد التأثير البيئي لكرة القدم وتؤدي إلى مباريات يمكن التنبؤ بنتائجها أكثر من أي وقت مضى".

محاباة لكبار أوروبا

من جانب آخر، ينتقد المعارضون للتعديلات الجديدة تخصيص اثنتين من البطاقات الأربع الإضافية بناء على معامل الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، أي النتائج الأوروبية السابقة، وهي فرصة أمام الأندية الكبرى لتعويض فشلها في احتلال المراكز المؤهلة للبطولة.

ويرى هؤلاء أن هذا التعديل سيضر بمبدأ المساواة بين الأندية المطالبة بالتأهل عبر الدوريات المحلية، ويناقض مبررات رفض دوري السوبر الأوروبي الذي كان يضمن أماكن ثابتة للأندية الكبرى بغض النظر عن نتائجها.

ويمكن أن يشمل إصلاح دوري أبطال أوروبا أيضا الفكرة التي طرحها رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم ألكسندر تشيفرين العام الماضي، والتي تشمل تنظيم الدور نصف النهائي والنهائي في المدينة نفسها بدلا من مباراتي ذهاب وإياب في نصف النهائي ومباراة في ملعب يعلن عنه قبل انطلاق البطولة سنويا.

يذكر أن اتحاد الكرة الأوروبي منح مطلع العالم الحالي حقوق البث التلفزيوني لمسابقات الأندية الأوروبية مقابل 5 مليارات يورو سنويا للفترة الممتدة بين 2024 و2027، بزيادة 50% مقارنة بحقوق البث التلفزيوني لموسم 2019/2018.

المصدر : وكالات