تفجير قنابل يدوية في الملعب يؤخر انطلاق كلاسيكو روزارينو بالدوري الأرجنتيني

كلاسيكو روزاريو
نيولز فاز بكلاسيكو روزارينو رغم الأحداث التي سبقت المباراة (مواقع التواصل)

أدى تفجير قنابل يدوية على أرض الملعب إلى تأخير انطلاق كلاسيكو روزارينو الأرجنتيني بين فريقي روزاريو سنترال وضيفه نيولز أولد بويز في الدوري الممتاز لكرة القدم أمس الأحد.

ونشر الفريق الضيف على حسابه الرسمي بموقع تويتر مقطع فيديو يظهر لحظة انفجار قنبلة يدوية بعد إلقائها على أرض الملعب قبل بدء المواجهة.

وكتب حساب نيولز الرسمي على تويتر قبل وقت قصير من انطلاق المباراة، "الفرق في الملعب. أُلقيت بضع قنابل على أرض الملعب وانفجرت في وقت كان فيه الفريق يصطف لالتقاط الصور التذكارية، وهناك الآن دخان يملأ إحدى مناطق الجزاء".

وقال في تغريدة أخرى "تم تأجيل ركلة البداية التي يتم إخبار الحكم ببدئها من قبل رئيس الأمن، إذ تسبب عدد من القنابل اليدوية التي ألقيت على أرض الملعب في إحداث ثقوب في الملعب".

وشارك نيولز مقاطع فيديو أخرى للحظة تسجيل هدف المباراة الوحيد من لاعبه خوان غارسيا والاحتفال من اللاعبين، مشيرا إلى أن شرطة مكافحة الشغب نزلت إلى أرض الملعب لحماية اللاعبين.

وعلّق الفريق الأرجنتيني على تدخل الشرطة بالقول "هل يحتاج لاعبوك إلى الحماية من شرطة مكافحة الشغب عندما يحتفلون بهدف؟".

ولم يصدر أي تعليق رسمي من فريق روزاريو -صاحب الأرض- عما حدث على أرض الملعب.

 

المصدر : وكالة سند