هزائم وصيام عن التهديف.. مواجهة خاصة لميسي ضد ريال مدريد

Champions League - Paris St Germain Training
ميسي لم يهز شباك ريال مدريد في آخر 7 مباريات متتالية (رويترز)

يستضيف باريس سان جيرمان ريال مدريد -مساء اليوم الثلاثاء- في أبرز مواجهات ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا، وستحمل المباراة مواجهة خاصة بالنسبة لليونيل ميسي نجم الفريق الباريسي، الذي يتطلع إلى إنهاء سلسلة من الهزائم والصيام عن التسجيل أمام "الملكي".

وبعد أن كان في كثير من الأحيان مرعب الفريق الإسباني خلال السنوات التي قضاها مع برشلونة، عانى ميسي من سلسلة مخيبة للآمال إلى حد ما في السنوات الأخيرة من مسيرته في "الكامب نو".

ولم يفز ميسي على الريال منذ مارس/آذار 2019، وأخفق في هز الشباك في 7 مباريات متتالية.

ومنذ الثاني من مارس/آذار 2019، خسر ميسي 3 مباريات ضد ريال مدريد وتعادل في مباراة واحدة، وهي أسوأ فترة له على الإطلاق ضد "الميرينغي".

وجاء هدفه الأخير ضد "لوس بلانكوس" مايو/أيار 2018، ويتطلع للعودة إلى المسار الصحيح الليلة.

وتبقى الحقيقة أن ريال مدريد كان الخصم الذي ميز مسيرة "البولغا"؛ إذ لعب 45 لقاء ضده (19 فوزا و11 تعادلا و15 خسارة) وهو الفريق الذي خاض ميسي أكبر عدد من المباريات ضده.

وأمام ريال مدريد، سجل ميسي 26 هدفا، وهو أقل من إشبيلية (38)، وأتلتيكو مدريد (32)، وفالنسيا (31)، وأتلتيك بلباو (29).

ولن تكون مواجهة الليلة الكلاسيكو الإسباني، الذي اعتاد ميسي لعبه ضد ريال مدريد وغريمه الأزلي كريستيانو رونالدو، ولكن الأرجنتيني بدأ في استعادة مستواه في الدوري الفرنسي منذ عودته من الإصابة، وسجل أمام نادي ليل، وسيكون الخطر الرئيسي على كتيبة المدرب كارلو أنشيلوتي.

المصدر : مواقع إلكترونية