كأس العالم

جدول مباريات

قبل الظهور الثاني في المونديال.. مدرب قطر يتعهد بتدارك الأخطاء وإسماعيل محمد يتطلع لدعم الجماهير

اعترف مدرب منتخب قطر فيليكس سانشيز بأن فريقه لم يقدم ما كان يتمناه خلال المباراة الافتتاحية لكأس العالم 2022 أمام الإكوادور، لكنه عمل على تحليل الأخطاء لتصحيح المسار وتقديم الأفضل أمام السنغال.

وكان المنتخب القطري صاحب الضيافة قد خسر أمام الإكوادور 2-صفر يوم الأحد الماضي على ملعب البيت، ضمن المجموعة الأولى التي شهدت في اليوم التالي خسارة المنتخب السنغالي أمام نظيره الهولندي بالنتيجة ذاتها على ملعب الثمامة.

ويستضيف ملعب الثمامة مباراة المنتخب القطري أمام نظيره السنغالي غدا الجمعة، في حين يلتقي المنتخب الإكوادوري نظيره الهولندي في ملعب خليفة الدولي.

وقال سانشيز في المؤتمر الصحفي الذي عقد اليوم الخميس للحديث عن مباراة الغد، "بالتأكيد لم نقدم ما كنا نتمناه في المباراة الماضية، عندما تكون البداية غير موفقة يكون من الصعب العودة خلال المباراة".

وأضاف "لكن بعد المباراة، علينا أن نحاول تحليل الأخطاء أيا كانت، وبعدها نستعد ونتحضر للخصم التالي كي نصحح المسار، وهذا ما فعلناه. نستغل الفترة ما بين المباريات لتعديل طريقة لعبنا، هذه هي الآلية التي نتبعها".

سعي نحو الفوز

وعن رأيه في مستوى المنتخب السنغالي، قال سانشيز "من وجهة نظري لعبت السنغال مباراة ممتازة ضد منتخب كبير للغاية، كانت لديهم فكرة واضحة وكانوا يسعون لتحقيق نتيجة ويسعون للانتصار حتى نهاية المباراة، لكنها كانت مباراة مفتوحة وكانت الحظوظ متساوية بين طرفيها. بالنسبة لمباراة الغد، نتمنى أن يتبع منتخبنا النهج نفسه، ويحاول تحقيق الفوز من الدقائق الأولى وحتى نهاية المباراة".

وعن الضغوط التي قد يكون المنتخب القطري يعاني منها بعد خسارة المباراة الافتتاحية، قال سانشيز "الأمور لا تسير بالطبع على ما يرام بالنسبة لنا حتى الآن، حيث خسرنا المباراة الافتتاحية، للأسف لم نمنح الجماهير كل المتعة التي كانت تتوقعها، وفي مسيرة عملي كمدرب أرى أنك تشعر بالضغط بسبب هذه النتائج، وبالتالي نحاول أن نعزل أنفسنا عن أي انتقادات قد نتعرض لها".

وأضاف "نحن الآن نركز فقط على أنفسنا، وما الذي علينا أن نفعله وكيف نحضر للمباريات يوما بيوم، نحاول أن نتجنب الأصوات الخارجية، لأنها لن تضيف أو تنقص شيئا، لذلك نحاول أن نعزل أنفسنا عن هذه الأصوات".

وحول ما إذا كان المنتخب القطري قد عانى من التوتر خلال المباراة الافتتاحية رغم خوضه العديد من المباريات الكبرى ورغم كونه بطل آسيا، وما إذا كان ذلك قد يمكن أن يتكرر أمام السنغال، قال سانشيز "نحن نتعلم من أخطائنا، وبالتالي نحاول أن نتحرر من كل هذا الضغط الذي تعرضنا له في المباراة الافتتاحية".

وبشأن إمكانية تأثر المنتخب القطري بغياب لاعبيه عن مباريات الدوري المحلي في الفترة السابقة لكأس العالم، قال المدرب الإسباني "كانت لدينا خطة للتحضير لكأس العالم كي نكون في أفضل حالاتنا، جميع لاعبينا يتنافسون في الدوري المحلي، وبالتالي اعتقدنا أنها ستكون فكرة جيدة أن نتدرب مع بعضنا بعضا لفترة طويلة استعدادا لكأس العالم. بالتأكيد لم يلعبوا مباريات رسمية في الدوري، لكننا منحنا أعضاء الفريق فرصا جيدة أمام منتخبات وطنية كي يتحضروا لكأس العالم".

تفكير في المستقبل

من جانبه، أكد مهاجم المنتخب القطري إسماعيل محمد أن الفريق طوى صفحة مباراة الإكوادور، وقال "أعتقد أن المباراة الماضية هي صفحة وانطوت، فريقنا طوى الصفحة بعد المباراة مباشرة، وبدأنا الاستعدادات للمباراة القادمة.. في المباراة القادمة سيكون الفريق جاهزا تماما، وسيقدم كل ما لديه".

ووجّه لاعب نادي الدحيل القطري رسالة إلى جماهير العنابي قائلا "رسالتي للجمهور هي أن المنتخب يحتاج إلى دعم جماهيره الآن أكثر من أي وقت مضى، والفريق عاقد العزم على تقديم كل ما لديه والظهور بصورة مشرفة في المباراة القادمة".

وعن تأثر المنتخب القطري بالمفاجآت التي فجرتها منتخبات أخرى مثل المنتخب السعودي الذي تغلب على نظيره الأرجنتيني 2-1 وكذلك المنتخب الياباني الذي فاز على نظيره الألماني 2-1، قال إسماعيل محمد "بالطبع النتائج الإيجابية خاصة من المنتخبات العربية، تشعر اللاعب بالغيرة البناءة وتزيده إصرارا على تقديم كل ما لديه، ولكن تركيزنا دائما على أنفسنا وعلى أن نحاول تقديم أفضل ما لدينا في كل مباراة".

المصدر : وكالات