كاسيميرو.. من بطل "البرنابيو" إلى منقذ "المانيو"

أشاد إيريك تن هاغ مدرب مانشستر يونايتد بالتطور المستمر للاعب الوسط كاسيميرو بعد أن أحرز هذا اللاعب البرازيلي هدفا في الوقت بدل الضائع خلال التعادل 1-1 مع تشلسي -أمس السبت- ليهدي نقطة لفريقه صاحب المركز الخامس بالدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وانضم كاسيميرو من ريال مدريد في أغسطس/آب الماضي ليجلب الشراسة والصلابة المطلوبتين بخط وسط يونايتد، وقطع اللاعب الفائز بدوري أبطال أوروبا 5 مرات خطوات بطيئة حتى ثبت أقدامه بمركزه.

وسجل كاسيميرو (30 عاما) من ضربة رأس في شباك الحارس كيبا أريزابالاغا بالدقيقة 94 ليحرم أصحاب الضيافة من 3 نقاط بعد أن تقدموا بركلة جزاء جورجينيو قبل نهاية الوقت الأصلي.

وأبلغ تن هاغ الصحفيين "إنه يتطور من مباراة لأخرى والآن سجل هدف التعادل وهذه يعطي الفريق ويعطيه ثقة أكبر، نحتاج لضربات الرأس وكان إنهاء رائعا للهجمة".

وأضاف المدرب الهولندي "اعتقد أن مستواه كان هائلا اليوم، يناسب الآن قوة الدوري الإنجليزي الممتاز وسيتحسن من مباراة لأخرى، أنا واثق من ذلك".

وعبر عن أسفه لتراجع الفاعلية الأسابيع الأخيرة مشيرا إلى أن الفريق افتقد المهاجم المخضرم كريستيانو رونالدو الذي استبعده من المباراة لرفضه المشاركة بديلا في الفوز على توتنهام الأربعاء الماضي، بهدفين نظيفين.

وقال تن هاج لمحطة سكاي سبورتس "كالعادة يمكنه تسجيل الأهداف وهو يشكل قيمة لنا ونحتاج إليه، هذا واضح ويمكن الشعور بذلك في هذه المباراة، يمكنه إنهاء الهجمات بالتأكيد".

وختم "قلت ما يكفي بشأن هذا الموقف، لنركز في هذه المباراة، كانت جيدة وأود الإشادة بفريقي".

المصدر : وكالات