أول رد فعل من محرز بعد إخفاق الجزائر في أمم أفريقيا

خرج قائد المنتخب الجزائري رياض محرز عن صمته، وتحدث عن الإخفاق الكبير "لمحاربي الصحراء" عقب خروجهم من الدور الأول لكأس أمم أفريقيا التي تستضيفها الكاميرون حاليا.

ونشر محرز رسالة للمشجعين عبر حساباته بمواقع التواصل الاجتماعي، أكد فيها أنه تعمد الانتظار بعض الوقت قبل الحديث عن خيبة الخروج من أمم أفريقيا، وأكد أنه من الضروري أن يعرف الجمهور رد فعل الفريق بعد "خيبة الأمل الكبيرة".

وقال لاعب مانشستر سيتي "لن نبحث عن أعذار رغم كل الظروف؛ فقط لم نكن في المستوى، وأنا أول المعنيين".

وأضاف "عندما كان كل شيء يسير على ما يرام كنا ننتصر وكنا في القمة، كان الجميع وراءنا وما زال كثير من جماهيرنا وراءنا اليوم، لكنني قرأت الكثير من الرسائل السلبية، وهو ما يظهر مرة أخرى أن كرة القدم تسير بسرعة كبيرة في كلا الاتجاهين". في إشارة إلى رد فعل الجماهير على نتائج المنتخب إيجابا أو سلبا.

ورأى قائد المنتخب الجزائري أن ما حدث في الكاميرون "سيكون بمثابة تذكير، وكونوا متأكدين من أننا سنعود أقوى، سنجعل الناس فخورين مرة أخرى في المباريات المهمة القادمة كي نكون قادرين على التأهل لكأس العالم إن شاء الله".

وختم محرز حديثه بتوجيه الشكر لكل من يدعم اللاعبين في "الأوقات الجيدة والصعبة".

وفشل منتخب الجزائر في الدفاع عن لقبه الذي أحرزه في النسخة السابقة لأمم أفريقيا، وأقصي من الدور الأول بعد أن حصد نقطة وحيدة من تعادل أمام سيراليون وخسارتين أمام غينيا الاستوائية وساحل العاج.

وانتقل اهتمام المنتخب -الذي يقوده جمال بلماضي- للتحضير لمواجهتين حاسمتين أمام الكاميرون في مارس/آذار المقبل من أجل ضمان التأهل إلى كأس العالم قطر 2022.

المصدر : مواقع التواصل الاجتماعي