اختبارات كورونا تثير غضب المنتخب العراقي في إيران

جانب من تدريبات المنتخب العراقي في إيران
جانب من تدريبات المنتخب العراقي في إيران (مواقع التواصل)

اعترضت إدارة وفد المنتخب العراقي لكرة القدم، اليوم الاثنين، على نتائج الفحوصات التي أجريت يوم أمس لبعثتها في إيران.

وأثبت الفحوصات نتيجة إيجابية للاعبين ياسر قاسم ومناف يونس، إضافة إلى المدير الإداري غيث مهنا، ومدرب حراس المرمى أحمد جاسم، والمعالج ياسين خضير، والمُحاسب مصطفى خالد.

وقال الاتحاد العراقي في بيان "إدارة الوفد طالبت بإعادة الفحص للأشخاص الذين ظهرت فحوصاتهم إيجابية لأنهم أجروا فحوصاتَ الـ PCR قبل السفر إلى إيران بساعاتٍ قليلةٍ وكانت نتيجة الفحص سلبية".

وأضاف البيان "المدير الإداري للمنتخب، غيث مهنا، أجرى اختبارات فحص شخصيّة من خلال عيناتِ الفحص السريعة (الأنتيجن) والتي ظهرت من خلالها نتيجة الفحص سلبية، أي عكس ما ثبت في تقرير نتائج الفحص التي تم إجراؤها".

وأعلن الاتحاد في وقت لاحق أن إصراره على مطلب إعادة الفحص كلل بأخذ عينات جديدة من المعنيين، وفي انتظار ظهور النتائج الجديدة، ويلتزم هؤلاء بالحجر الصحي في الغرف الخاصة بهم.

 

 

ومن المنتظر أن يلتقي المنتخب العراقي نظيره الإيراني على أرض الأخير بملعب آزادي، الخميس المقبل، ضمن تصفيات كأس العالم "قطر 2022".

المصدر : وكالة سند