أبو تريكة والطرابلسي لجماهير الكرة العربية: لا للتعصب ونحن إخوة

سباق الأخبار-أبو تريكة شخصية الأسبوع والتوتر بالخليج حدثه الأبرز
محمد أبو تريكة (الجزيرة)

وجّه محللا قنوات "بي إن سبورتس" الرياضية ونجما كرة القدم السابقين، المصري محمد أبو تريكة والتونسي حاتم الطرابلسي، رسالة خاصة إلى الجمهور العربي تدعوهم إلى نبذ التعصب في تشجيع منتخبات بلادهم.

وفي "استوديو السبت" للدوري الإنجليزي الممتاز بقنوات "بي إن سبورتس"، علّق أبو تريكة على حظوظ المنتخبات العربية ومصر تحديدا في كأس أمم أفريقيا، كما تحدث عن تمنياته بتأهل جميع المنتخبات العربية المشاركة في الدور الحاسم للتصفيات الأفريقية لكأس العالم في قطر 2022.

وقال نجم المنتخب المصري السابق "إن شاء الله كل الفرق العربية تكون موجودة في كأس العالم، وأتمنى التوفيق للجميع"، مضيفا "هناك رسالة أخرى، كرة القدم تجمع العرب ولا تفرقهم، لا للتعصب ولا للكراهية، ونتمنى الخير للكل، وفي النهاية هي لعبة كرة قدم لن تقدم أو تؤخر".

ووافق الطرابلسي أبو تريكة، قائلا "أضم صوتي إلى محمد، لأنها كرة قدم في النهاية مهما كان، وأتمنى لكل المنتخبات العربية التأهل والترشح والوصول إلى كأس العالم والفوز بكأس أفريقيا، لكن في النهاية نحن إخوة، ويجمعنا العديد من النقاط المشتركة".

وتابع نجم المنتخب التونسي السابق "كيف لمباراة كرة قدم أو كلمة من هنا أو هناك أن تجعل الجماهير من هذا البلد أو ذاك يقوم بردة فعل خارجة عن السيطرة؟ نتمنى أن تصل الرسالة للكل أن كلنا واحد ولا يوجد بيننا مشاكل مهما كانت الظروف".

وكانت بعض الجماهير العربية قد دخلت في خلافات فيما بينها عبر منصات التواصل الاجتماعي، بعد خروج المنتخب الجزائري من أمم أفريقيا، والأداء المتواضع لبعض المنتخبات العربية الأخرى رغم تأهلها إلى دور الـ16 في البطولة القارية.

 

المصدر : وكالة سند