السعودية تعلق اشتراطات التطعيم من أجل السوبر الإسباني والبرازيل تستبعد لودي بسبب اللقاح

Spanish Super Cup - Semi Final - Real Madrid v FC Barcelona
صراع على الكرة في الكلاسيكو الذي أقيم بنصف نهائي السوبر الإسباني بين ريال مدريد وبرشلونة (رويترز)

ذكرت مصادر لوكالة رويترز أن السعودية تنازلت عن اشتراطات التطعيم الكامل ضد "كوفيد-19" على الزائرين للسماح للاعبي كرة قدم بالمشاركة في كأس السوبر الإسباني على أرضها.

وتشترط المملكة التطعيم الكامل لدخول أراضيها وفقا للقواعد المنشورة عبر موقع الحكومة على الإنترنت.

وقالت 3 مصادر إن السلطات أعطت استثناءات عقب مفاوضات مع الاتحاد الإسباني لكرة القدم للسماح للاعبي ريال مدريد وبرشلونة وأتلتيكو مدريد وأتلتيك بلباو باللعب في السعودية بالمسابقة بين 10-16 يناير/كانون الثاني الجاري.

مدرب البرازيل يستبعد لودي بسبب التطعيم

وأعلن تيتي مدرب البرازيل أمس الخميس عدم استدعاء مدافع أتلتيكو مدريد رينان لودي للمنتخب في مباراتين مقبلتين بتصفيات كأس العالم لأنه لم يحصل على جرعات تطعيم كاملة.

ويوجد لودي حاليا في السعودية وشارك كبديل مع أتلتيكو خلال هزيمته 1-2 أمام أتلتيك بلباو في قبل نهائي كأس السوبر الإسباني أمس الخميس.

وأوضح مصدر مقرب من اللاعب لرويترز أنه نال الجرعة الأولى من التطعيم ومن المقرر أن يتلقى الجرعة الثانية يوم 31 من الشهر الجاري. وأشار المصدر إلى أنه لم يتلقَّ التطعيم في وقت سابق لأنه أصيب بكوفيد-19.

وفي مدريد، حيث يقيم لودي، كانت الفترة بين التطعيم والإصابة بالفيروس 6 أشهر حتى أغسطس/آب 2021 ثم تقلصت إلى شهر واحد.

وظهرت نتيجة فحص لودي إيجابية في أبريل/نيسان 2020.

وذكر أتلتيكو، في بيان مقتضب، أن "كل اللاعبين وأعضاء البعثة التزموا بالاشتراطات الصحية والرياضية المطلوبة لدخول الدولة (السعودية) وخوض البطولة كما حدث في بقية المسابقات التي نشارك بها".

ولم يتسنَّ الحصول على تعليق من السلطات السعودية.

ورفض الاتحاد الإسباني للعبة التعليق على موقف لودي أو الإشارة لوجود أي لاعب أو فرد من الأطقم دخل السعودية ولم يتلق تطعيما كاملا.

وانتقلت كأس السوبر الإسباني إلى السعودية بعد اتفاق يمتد حتى 2029 يحصل بموجبه الاتحاد الإسباني على 30 مليون يورو (34 مليون دولار) سنويا.

وسُلط الضوء على موقف الرياضيين من التطعيم قبل بطولة أستراليا المفتوحة للتنس.

وأثيرت شكوك حول مشاركة المصنف الأول عالميا نوفاك ديوكوفيتش في البطولة، إذ لم تقرر الحكومة الأسترالية بعد إن كانت ستلغي تأشيرة اللاعب الصربي لمرة ثانية بسبب مخاوف تتعلق بحصوله على إعفاء طبي من التطعيم.

وتسبب ديوكوفيتش في حالة غضب بأستراليا حين أعلن أنه يتجه إلى ملبورن عقب الحصول على إعفاء طبي من الاشتراطات على الزائرين.

المصدر : رويترز