الصحافة المصرية ترد على حملة التبرع لنادي الزمالك بفتوى سابقة لعالم أزهري

African Champions League - Quarter Final First Leg - Zamalek v Esperance Sportive de Tunis Soccer Football - African Champions League - Quarter Final First Leg - Zamalek v Esperance Sportive de Tunis - Cairo International Stadium, Cairo, Egypt - February 28, 2020 Zamalek fans REUTERS/Amr Abdallah Dalsh
جماهير نادي الزمالك في أثناء مباراة سابقة للفريق (رويترز)

أعادت الصحف والمواقع المصرية نشر تصريحات تليفزيونية سابقة لأستاذ الفقه المقارن والشريعة الإسلامية بجامعة الأزهر، أحمد كريمة، أكد فيها على عدم جواز التبرع أو دفع أموال الزكاة لنادي الزمالك المصري لسداد مستحقات لاعبيه.

وقال كريمة -في لقاء على قناة "الحدث" منذ 6 أسابيع- إن من ينادون بإخراج الزكاة والصدقات لنادي الزمالك مخطؤون، فهو ليس من المصارف التي توجّه إليها الزكاة، قائلا "إن التحدث عن ذلك أمر غريب وعجيب؛ فلا نترك المحتاجين بمستشفى أبو الريش ونتبرع لنادي الزمالك".

واستند كريمة إلى الآية التي تحدد مصارف الزكاة الثمانية، وهي قوله تعالى "إنما الصدقات للفقراء والمساكين والعاملين عليها والمؤلفة قلوبهم وفي الرقاب والغارمين وفي سبيل الله وابن السبيل فريضة من الله والله عليم حكيم".

وكان رئيس اللجنة المؤقتة لإدارة نادي الزمالك حسين لبيب قد دعا جماهير النادي إلى التبرع لسداد مستحقات لاعبيه، ودعا لبيب -في تصريحات تليفزيونية- الجماهير للتبرع ولو بـ100 جنيه (نحو 6.5 دولارات).

حملة جديدة

وأطلق نادي الزمالك حملة تبرعات جديدة لجمع 100 مليون جنيه (نحو 6.5 ملايين دولار) لحل أزمة النادي المالية، التي تسببت في عدم قدرته على قيد لاعبين جدد، بعد إيقافه من الفيفا بسبب عدم تسديد غرامات مالية.

وشارك في الحملة عدد كبير من رموز الزمالك في مختلف الألعاب، على أمل النجاح في إنقاذ الفريق من عثرته المالية، ودعم استمراره في الحصول على مزيد من البطولات، بعد حصوله على بطولة الدوري المصري هذا العام لأول مرة بعد غياب سنوات عن التتويج بها.

الزمالك والديون

رئيس اللجنة المؤقتة المكلفة بإدارة نادي الزمالك حسين لبيب، قال إن النادي يعاني من الديون منذ 10 سنوات، معتبرا أن طريقة إدارة النادي خلال السنوات الماضية لم تكن صحيحة على الصعيد الاقتصادي.

وقال لبيب -في تصريحات تلفزيونية- إن الزمالك لا يمتلك أي مصدر دخل، بسبب توقف إيرادات تذاكر المباريات، وعدم تسديد أصحاب المحلات عند سور النادي الإيجار، مشيرا إلى قضايا مرفوعة ضد مؤسستين لم تدفعا الإيجار منذ فترة طويلة.

واتهم لبيب أشخاصا لم يسمهم بالضغط على أعضاء النادي لعدم دفع الاشتراكات، حتى تستمر الأزمات المالية في النادي، نكاية في مجلس الإدارة الحالي.

تفاعل وتحفظات

جماهير نادي الزمالك تفاعلت بشكل كبير مع دعوات التبرع، وتعددت الدعوات للمشاركة في حملة الدعم، ونشر عدد كبير من الجماهير إيصالات لمبالغ تبرعوا بها بالفعل ضمن الحملة.

وتحفظت بعض الجماهير على فكرة التبرع، وطالب عدد منهم اللاعبين بتخفيض رواتبهم الكبيرة دعما للنادي في ظروفه الحالية، وطالب آخرون رموز الزمالك بالتبرع له في ظل قدرتهم المالية مقارنة بعموم الجماهير، كما قال البعض إنه لن يتبرع قبل أن يقوم بذلك الفنانون ورجال الأعمال من محبي النادي.

المصدر : الجزيرة + الصحافة المصرية

حول هذه القصة

دعا أسامة الأزهري مستشار الرئيس المصري للشؤون الدينية إلى مبادرة لجمع الأطراف من فريقي الأهلي والزمالك، في “جلسة شاي” بمسجد الفتاح العليم في العاصمة الإدارية الجديدة، وذلك لطي صفحة الإساءات المتبادلة.

Published On 9/9/2021
المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة