البنود سرية والمعلومات خاطئة.. سان جيرمان غاضب بعد نشر صحيفة فرنسية تفاصيل عقد ميسي

ليوناردو (يمين): أعتقد أنها قلة احترام، لم يعجبنا الأمر، لا أتفهم توقيت النشر (رويترز)

نفى ليوناردو المدير الرياضي لنادي باريس سان جيرمان الفرنسي كل التكهنات المثارة حول قيمة عقد النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي.

وذكرت صحيفة "ليكيب" (L’Équipe) الفرنسية أمس الجمعة أن ميسي سيتقاضى 30 مليون يورو (نحو 35 مليون دولار) في العام من خلال عقده مع سان جيرمان الذي يمتد 3 أعوام.

وحسب الصحيفة ذاتها، فإن القيمة الإجمالية للعقد تبلغ 110 ملايين يورو متضمنة العلاوات الخاصة بالولاء.

لكن ليوناردو رد بغضب على هذا التقرير، مشيرا إلى أنه لا يمكنه الكشف عن التفاصيل الحقيقية للعقد نظرا لبنوده السرية، لكن في الوقت نفسه أكد أن العقد يمتد موسمين فقط.

وأشار ليوناردو -في المؤتمر الصحفي- إلى المواجهة أمام أولمبيك ليون، قائلا "لا يمكننا أن نتقبل نشر ذلك على الصفحة الرئيسية لصحيفة مثل ليكيب".

وأضاف "هذا أمر غير مقبول، إنه خاطئ تماما، أردت أن أبلغكم بذلك".

وتابع "أعتقد أنها قلة احترام، لم يعجبنا الأمر، لا أتفهم توقيت نشره. الأمر بعيد تماما عن الحقيقة، بشأن مدة العقد وقيمته، هناك بنود سرية، لكن يمكنني القول إنها ليست الحقيقة؛ فالعقد يمتد عامين".

تجدر الإشارة إلى أن ميسي انضم مجانا إلى سان جيرمان الشهر الماضي عقب نهاية عقده مع برشلونة.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة