برشلونة يفقد أبرز رعاته وميسي يعرقل الصفقة المستقبلية

برشلونة يخسر الكثير بسبب رحيل ميسي (رويترز)
برشلونة يخسر الكثير بسبب رحيل ميسي (رويترز)

تتواصل تداعيات رحيل النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي عن برشلونة، حيث سيضطر الفريق للبحث عن ممول جديد بعد اتخاذ شركة "راكوتن" اليابانية قرارا بعدم تجديد تعاقدها.

ووفقا لصحيفة "سبورت" (SPORT) الإسبانية، فإن الشركة اليابانية كانت تمنح نادي برشلونة 55 مليون يورو الفترة بين 2017 و2019، وخفضت المبلغ عام 2020 إلى 30 مليونا بسبب تداعيات جائحة كورونا.

وينتهي العقد الحالي للشركة مع النادي الكتالوني آخر الموسم الحالي، وقد أبلغت رسميا برشلونة بعدم رغبتها في التجديد.

ويشكل ذلك ضربة اقتصادية للنادي الذي يمر بأزمة مالية منعته من تجديد عقد ميسي الذي رحل مجانا بداية الموسم الحالي إلى باريس سان جيرمان.

وقالت الصحيفة الإسبانية إن برشلونة لن يجد صعوبة في إيجاد ممول جديد سيظهر شعاره في قميص الفريق بداية الموسم المقبل، غير أنها أكدت صعوبة الحصول على اتفاق مالي جيد، بسبب رحيل ميسي أسطورة الفريق وأفضل لاعب في العالم 6 مرات.

وأكدت أن الإدارة الجديدة لبرشلونة بقيادة جوان لابورتا أمامها الكثير من العمل لاستقطاب رعاة جدد من أجل استعادة مستوى المداخيل السابقة للنادي، والتي وصلت مليار يورو قبل جائحة كورونا.

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

أزمات متتالية تتهاطل على برشلونة، فبعد الضائقة الاقتصادية التي عصفت بالنادي وتحاول الإدارة إيجاد الحلول، تأتي مسألة هجران الجماهير للـ “كامب نو” لتزيد الطين بلة.

12/9/2021
المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة