مقال صادم لكاتب إسباني حول مغادرة ميسي وعدم تعاقد ريال مدريد مع مبابي ورحيل راموس

ميسي (يسار) يتخطى راموس في الكلاسيكو الإسباني (رويترز)
ميسي (يسار) يتخطى راموس في الكلاسيكو الإسباني (رويترز)

حمل مقال في صحيفة "ماركا" (MARCA) الإسبانية عنوانا صادما عن الدوري الإسباني لكرة القدم في الموسم القادم 2021-2022، لكنه قد يصبح قريبا إلى الواقع إذا رحل ميسي عن برشلونة.

وتحت عنوان "إذا لم يكن مبابي في ريال مدريد وميسي في برشلونة فمن سيدفع ثمن تذكرة الدوري الإسباني؟"، واستعرض الكاتب راؤول فاريلا وجهة نظره بأنه مع احتمال رحيل ليونيل ميسي عن برشلونة ومغادرة سيرجيو راموس الليغا، وعدم تأكيد صفقات من العيار الثقيل مثل كيليان مبابي فإن المسابقة ستفقد بريقها، بل وجمهورها أيضا.

وبعد 3 سنوات من رحيل الهداف التاريخي كريستيانو رونالدو عن ريال مدريد متجها إلى الدوري الإيطالي بقميص يوفنتوس يقول الكاتب إن راموس يرحل هو الآخر لعدم تجديد تعاقده مع الملكي أيضا، كما أن وضع ميسي ربما يكون أكثر إحباطا، فبعد إعلان برشلونة تأخير تجديد التعاقد مع قائده بسبب إجراءات الرقابة المالية من رابطة الدوري الإسباني والامتثال لقواعد اللعب المالي النظيف فإن استمرار النجم الأرجنتيني في برشلونة الآن أصبح بعيدا.

وأضاف فاريلا أن المدفوعات المؤجلة والضرائب والسكن أصبحت تحاصر التجديد لأفضل لاعب على الإطلاق، مشيرا إلى أمله أن يجد خوان لابورتا رئيس برشلونة وخافيير تيباس رئيس رابطة الدوري الإسباني حلا لهذه القضية.

واختتم الكاتب مقاله بسؤال: في ظل انتظار صفقة مبابي (غير المؤكدة مع ريال مدريد) ومنع المشاكل المالية تجديد عقد ميسي فمن سيدفع تذكرة (مباريات الليغا) يوم الأحد؟

المصدر : ماركا

حول هذه القصة

حاول -اليوم الخميس- جوان لابورتا رئيس نادي برشلونة تبرير انتهاء عقد القائد ليونيل ميسي -أمس الأربعاء- دون توقيع عقد جديد معه، في حين داعب القائدَ ميسي ناديه الأرجنتيني السابق ورحب به بعد انتهاء عقده.

1/7/2021

لقد حان الوقت الذي يخشاه مشجعو برشلونة منذ فترة طويلة، حيث لم يعد ليونيل ميسي بشكل رسمي لاعبًا في البلوغرانا، بعد 7504 أيام كاملة قضاها في النادي، منذ توقيع عقده الأول على منديل.

1/7/2021

لم يتوصل النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي إلى اتفاق حتى الآن لتجديد عقده مع ناديه برشلونة الذي قضى فيه مسيرته بأكملها، وربما تنتهي علاقته المستمرة منذ 21 عاما مع النادي الكتالوني في منتصف ليل الأربعاء.

29/6/2021
المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة