هل أشرف حكيمي أفضل ظهير أيمن في العالم حاليا؟

في الرابع من نوفمبر/تشرين الثاني القادم، سيبلغ المدافع المغربي أشرف حكيمي 23 عاما. وعادة ما يبدأ اللاعبون في مثل هذا السن بالانتقال من خانة المواهب الصاعدة إلى مصاف النجوم المتألقين، لكن حكيمي تجاوز تلك المرحلة منذ فترة، وأصبح يُصنّف ضمن أفضل لاعبي العالم في مركز الظهير الأيمن.

وذكر تقرير نشره موقع "سبورتس كيدا" (Sportskeeda) أن مشوار حكيمي مع كرة القدم بدأ في أكاديمية "لا فابريكا" التابعة لنادي ريال مدريد، عندما كان في الثامنة من عمره. وبعد مرور 10 سنوات في الفئات السنية للنادي للملكي، صعد إلى الفريق الرديف.

وبعد المشاركة في 28 مباراة مع "الكاستيا"، انضم حكيمي إلى الفريق الأول كلاعب احتياطي. ومع نهاية موسم 2017-2018، دخل التاريخ وأصبح أول لاعب مغربي يفوز بلقب دوري أبطال أوروبا.

الصعود إلى المسرح العالمي

نظرا لأن أداء داني كارفاخال وناتشو كان في ذروته في 2017، لم يكن هناك مجال كبير لأشرف حكيمي للمشاركة في الفريق الأول، لذلك قرر ريال مدريد إعارته لنادي بوروسيا دورتموند الألماني.

وعلى مدى السنوات القليلة الماضية، أصبح الفريق الألماني وجهة للاعبين الشباب الذين يتطلعون إلى التطور، وهذا هو السبب الرئيسي في تلك الخطوة التي قام بها حكيمي. امتدت صفقة الإعارة موسمين، ومكّنت العالم من التعرّف على موهبة فذة قادمة بقوة.

يضيف التقرير أن سرعة حكيمي كانت أبرز نقاط قوته، وقد حطم الرقم القياسي لأسرع لاعب في الدوري الألماني في مناسبتين. وعززت سرعته الفائقة قدراته الهجومية، ليتحوّل من مدافع تقليدي إلى ظهير أيمن عصري.

برز هذا التحوّل في أدائه بوضوح ضد أتلتيكو مدريد في أول ظهور له في دوري أبطال أوروبا مع دورتموند في أكتوبر/تشرين الأول 2018. وقد شكل في تلك المواجهة تهديدا هجوميا مستمرا على دفاع الفريق الإسباني وقدّم 3 تمريرات حاسمة تمكّن من خلالها دورتموند من الفوز بنتيجة 4-0.

التجربة الإيطالية

انتهت فترة إعارة حكيمي لدورتموند في الصيف الماضي، وانطلقت المفاوضات بشأن مستقبله. لفت أداؤه مع دورتموند صفوة الأندية الأوروبية، مثل مانشستر سيتي وبايرن ميونخ، لكن نادي إنتر كان الفائز بالجوهرة المغربية في آخر المطاف وتعاقد معه مقابل 40 مليون يورو، وكان الثمن يبدو باهظا للاعب في مثل سنّه، غير أن تألقه جعل المبلغ يبدو عاديا للغاية.

خلال 37 مباراة مع إنتر، سجل حكيمي 7 أهداف وقدم 8 تمريرات حاسمة، وهو رقم مثير للإعجاب بالنسبة لمدافع.

تمكّن إنتر من الفوز بالدوري الإيطالي في نهاية الموسم، وارتفعت أسهم أشرف حكيمي بشكل كبير.

الوجهة الجديدة

قضى حكيمي موسما واحدا فقط مع النادي الإيطالي، ومثّلت مشاكل الإنتر المالية فرصة لنادي باريس سان جيرمان من أجل اقتناص الظهير الطائر. كان الإنتر قد طلب مبلغا كبيرا مقابل التخلي عن النجم المغربي وهو ما أدى إلى تأخير انتقاله أكثر من مرة في سوق انتقالات ما بعد كورونا، وكان باريس سان جيرمان الفريق الوحيد القادر على شرائه.

في 6 يوليو/تموز 2021، أعلن النادي الفرنسي تعاقده مع حكيمي مقابل 70 مليون يورو.

في سن الـ22، أصبح حكيمي طرفا في اثنين من أغلى الصفقات العالمية، وبحسب التقرير، فإن الضغط سيشتدّ على المدافع المغربي، لكن وجود لاعبين مثل نيمار وكيليان مبابي وسيرجيو راموس إلى جانبه، سيساعده على تقديم أفضل المستويات.

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة