دوناروما يودع نادي ميلان بفيديو خاص وكلمات مؤثرة

MILAN, ITALY - DECEMBER 10: Gianluigi Donnarumma of AC Milan salutes the fans at the end of the Serie A match between AC Milan and Bologna FC at Stadio Giuseppe Meazza on December 10, 2017 in Milan, Italy. (Photo by Marco Luzzani/Getty Images)
دوناروما متأثرا بالرحيل عن نادي ميلان الذي تربي بين جدرانه (غيتي)

ودع الحارس الإيطالي جانلويجي دوناروما -أفضل لاعب في كأس أمم أوروبا (يورو 2020)- ناديه السابق إي سي ميلان وجماهيره بفيديو خاص وكلمات مؤثرة، بعد انتهاء عقده مع الفريق الإيطالي واقترابه من الانتقال إلى باريس سان جيرمان الفرنسي.

وشارك دوناروما -عبر حسابه على إنستغرام أمس الثلاثاء- مقطع فيديو له بقميص ميلان منذ انضمامه له وهو طفل صغير حتى وصل إلى الفريق الأول وأصبح الحارس الأساسي للمنتخب الإيطالي، موجها من خلاله رسالة وداع طويلة ومؤثرة يعبر فيها عن مشاعره بعد ترك النادي.

وقال دوناروما "بعض الخيارات صعبة، لكنها جزء من الحياة، فقد وصلت إلى ميلان عندما كنت طفلا صغيرا، لمدة 8 سنوات ارتديت هذا القميص بكل فخر، قاتلنا، عانينا، انتصرنا، بكينا، احتفلت مع زملائي في الفريق، مع المدربين، كل من كانوا وما زالوا جزءا من النادي، جنبا إلى جنب مع معجبينا الذين يشكلون جزءا لا يتجزأ مما كانت عليه العائلة لسنوات عديدة".

 

وأضاف "حققت أيضا إنجازات شخصية مهمة بقميص الروسونيري، مثل أول ظهور لي في سن الـ 16 في الدوري الإيطالي، لقد عشت سنوات غير عادية لن أنساها أبدا".

وأشار إلى أن ترك ميلان لم يكن خيارا سهلا بالنسبة له، متابعا "حان الوقت الآن لنقول وداعا، لم يكن اختيارا سهلا، وبالتأكيد لا يكفي هذا المنشور لشرح ذلك، أو ربما لا يمكنني أبدا شرحه لأنه من الصعب التعبير عن أعمق المشاعر من خلال كلمات. وما يمكنني قوله هو أنه في بعض الأحيان يكون من الصواب اختيار التغيير، ومواجهة التحديات المختلفة".

وتمنى في نهاية رسالته المؤثرة كل التوفيق والنجاح لميلان، لافتا إلى أنه يفعل ذلك بقلبه، من أجل المودة التي تربطه بالنادي، وأن هذا الشعور لا يمكن أن تلغيه المسافة والوقت.

ولاقى منشور أفضل لاعب في يورو 2020 تفاعلا واسعا من المتابعين بأكثر من 32 ألف تعليق، وحصد قرابة 2 مليون مشاهدة.

وكان الحارس الإيطالي قد حقق لقب كأس أمم أوروبا بعد الفوز على إنجلترا في نهائي البطولة يوم الأحد الماضي، حيث تألق دوناروما في التصدي لركلات الترجيح التي احتكم لها الفريقان بعد انتهاء المباراة والأشواط الإضافية بالتعادل الإيجابي 1-1.

 

المصدر : وكالة سند