قتيلان وعدة إصابات خطيرة خلال احتفالات إيطاليا بالتتويج بكأس أمم أوروبا

احتفالات الجماهير الإيطالية التي تجمعت في روما (الأناضول)
احتفالات الجماهير الإيطالية التي تجمعت في روما (الأناضول)

قتل شخصان وأصيب آخرون خلال احتفالات الجمهور في إيطاليا بفوز المنتخب ببطولة أوروبا 2020 لكرة القدم بعد الانتصار على المنتخب الإنجليزي في المباراة النهائية الليلة الماضية في لندن.

وقالت الشرطة إن شابا عمره 22 عاما قتل في حادث سير وقع في كالتاجيروني بجزيرة صقلية حينما كان منطلقا بسرعة نحو مركز المدينة للانضمام للمحتفلين بالتتويج باللقب الأوروبي.

وفي العاصمة المالية ميلانو أصيب 15 شخصا منهم 3 في حالة خطيرة خلال احتفالات صاخبة بعد انتهاء المباراة. وفقد أحد هؤلاء المصابين 3 من أصابعه بسبب انفجار ألعاب نارية في يده.

وفي بلدة صغيرة بالقرب من مدينة فوجيا الجنوبية، تعتقد الشرطة أن قاتلا مأجورا استغل الفوضى وزحام الشوارع وأطلق النار على شخص فأرداه قتيلا قبل الهروب على دراجة نارية.

وقالت وسائل إعلام إن طفلة عمرها 6 سنوات، وهي قريبة الضحية، أصيبت في الهجوم أيضا وإن حالتها "خطيرة للغاية".

وتوجت إيطاليا ببطولة أوروبا للمرة الثانية عندما فازت بركلات الترجيح على منتخب إنجلترا في نهائي البطولة بملعب ويمبلي اللندني الليلة الماضية، بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل بهدف لكل فريق.

وسبق لإيطاليا الفوز بالبطولة عام 1968.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة