تبرئة ضابط شرطة من تهمة القتل العمد للاعب إنجليزي دولي سابق

الجماهير الإنجليزية عبرت عن غضبها بعد مقتل أتكينسون (غيتي)
الجماهير الإنجليزية عبرت عن غضبها بعد مقتل أتكينسون (غيتي)

تمت تبرئة رجل الشرطة الذي أصاب لاعب كرة القدم السابق دانيال أتكينسون بصاعق كهربائي، وركله في رأسه مرتين؛ من تهمة القتل العمد، ولكنه أدين بالقتل الخطأ.

وذكرت وكالة الأنباء البريطانية (بي إيه ميديا) أن المحلفين في محكمة برمنغهام الملكية، استغرقوا 18 ساعة و48 دقيقة للوصول إلى حكم بالإجماع أن الضابط بنيامين مونك، الذي أدعى أن حياته كانت في خطر بسبب مهاجم أستون فيلا وشيفيلد وينزداي السابق وإبسويتش تاون، في 15 أغسطس/آب 2016.

ولا تزال المحكمة تنظر تهمة الاعتداء على ماري إيلين باتلي سميث، صديقة مونك السابقة وزميلته في العمل.

وقال مونك أمام المحكمة إنه ركض من الخوف بعدما وجه أتكينسون -الذي بدا أنه يعاني من أزمة في صحته العقلية- تهديدات بالقتل، وحطم زجاج منزله في ميدو كلوز، بتيلفورد، في شروبشاير.

وزعم مونك (43 عاما) أن النجم الدولي الإنجليزي السابق كان يحاول النهوض حينما ركله في كتفه دفاعا عن النفس، وذلك بعدما نفذت خراطيش الصعق الكهربائي لديه.

المصدر : وكالة الأنباء الألمانية

حول هذه القصة

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة