مانشيني يتحلى بالتواضع رغم العلامة الكاملة والأرقام القياسية للمنتخب الإيطالي

فرحة المنتخب الإيطالي بعد الفوز على ويلز (رويترز)
فرحة المنتخب الإيطالي بعد الفوز على ويلز (رويترز)

رغم تصدر مجموعته بالعلامة الكاملة في بطولة الأمم الأوروبية لكرة القدم (يورو 2020) ومعادلته رقما قياسيا ظل صامدا منذ 82 عاما فإن روبرتو مانشيني تحلى بالتواضع في تصريحاته بعد الفوز على ويلز.

وواصل المنتخب الإيطالي انتصاراته في المسابقة القارية بعدما حقق فوزه الثالث في المجموعة الأولى للبطولة إثر تغلبه 1-صفر على نظيره الويلزي مساء أمس الأحد في الجولة الأخيرة للمجموعة.

وأنهى منتخب إيطاليا مشواره في المجموعة متربعا على الصدارة ومحققا العلامة الكاملة، لينتظر في الدور ثمن النهائي لملاقاة صاحب المركز الثاني بترتيب المجموعة الثالثة الذي يتصارع عليه منتخبا أوكرانيا والنمسا.

وحافظ المنتخب الإيطالي (بطل المسابقة عام 1968) على سجله خاليا من الهزائم للمباراة رقم 30 على التوالي في مختلف المسابقات، ليعادل أطول سلسلة من عدم الخسارة في تاريخه التي حققها خلال الفترة بين عامي 1935 و1939 تحت قيادة المدرب الراحل فيتوريو بوتسو.

وتحدث مانشيني -الذي لم يتلق فريقه أي هدف خلال مبارياته الـ11 الأخيرة بجميع البطولات- عن بوتسو، حيث قال "لقد فاز أيضا بأشياء مهمة أخرى، ونحن متأخرون في الوقت الحالي".

وتطرق مانشيني إلى التغييرات التي أجراها على التشكيلة الأساسية للفريق أمام ويلز بعد ضمان صعوده إلى الأدوار الإقصائية منذ الجولة الماضية، حيث قال "الهوية ظلت كما هي، عند تغيير عدد قليل من اللاعبين فإنني لا أغير أي شيء لأن الجميع يعلم ماذا يفعل، والمنتج لا يتغير".

ويستعد منتخب إيطاليا لمغادرة العاصمة الإيطالية روما باتجاه العاصمة البريطانية لندن، لخوض مباراة ثمن النهائي على ملعب ويمبلي العريق يوم السبت المقبل.

المصدر : وكالة الأنباء الألمانية

حول هذه القصة

وصف روبرتو مانشيني توليه تدريب إيطاليا بأنه بدا مثل “نهاية العالم”، لكن الآن أصبح فريقه شجاعا في عالم جديد بعد الفوز الرائع أمس بثلاثية نظيفة على سويسرا والتأهل إلى أدوار خروج المغلوب بيورو 2020.

17/6/2021
المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة