بطل العالم يواجه ملك أوروبا.. فرنسا وهجومها ضد برتغال رونالدو

قمة دور مجموعات يورو 2020 (الفرنسية-غيتي)
قمة دور مجموعات يورو 2020 (الفرنسية-غيتي)

تأمل فرنسا (بطلة العالم) أن يتفوق نجوم هجومها أخيرا على منتخب البرتغال حامل اللقب، بالمواجهة القوية التي ستجمع بين الفريقين في ختام منافسات المجموعة السادسة ببطولة أوروبا 2020 لكرة القدم الأربعاء المقبل.

وفي مباراته الأولى بالمجموعة التي يعتبرها كثيرون مجموعة "الموت" سيطر المنتخب الفرنسي -المرشح للتتويج باللقب- على اللعب في مواجهة نظيره الألماني، لكنه فاز بهدف وحيد جاء بنيران صديقة، ثم تراجع أداؤه خلال التعادل 1-1 مع المجر بالمباراة الثانية بعد ذلك.

وينفرد منتخب (الديوك) الفرنسي بصدارة المجموعة بعد فوز ألمانيا على البرتغال، لكن ثلاثي الهجوم الفرنسي المرعب والمكون من أنطوان غريزمان وكيليان مبابي وكريم بنزيمة سيشعر بخيبة أمل كبيرة لو توقف رصيده عند الهدف الوحيد الذي أحرزه بالبطولة حتى الآن.

وقدم مبابي وكالعادة أداء سريعا وهجمات خاطفة، وضغط على الألماني ماتس هوملز ليحرز الأخير هدفا لفرنسا عن غير قصد في شباك فريقه.

وهيأ اللاعب نفسه أيضا هدف التعادل في المباراة الثانية أمام المجر الذي أحرزه غريزمان، في حين فشل بنزيمة حتى الآن في محاولاته لهز الشباك من خلال تسديده 30 مرة على الشباك خلال 3 نسخ للنهائيات الأوروبية.

لكن المدرب ديدييه ديشان لا يزال يثق في قدرات ومهارات اللاعب الذي أحرز 29 هدفا مع فريقه ريال مدريد في كل المنافسات هذا الموسم، والعائد للمنتخب للمرة الأولى منذ 2015.

وقال ديشان عن بنزيمة "بفضل ما لديه من خبرة فلا توجد عندي أي شكوك حوله وقد لعب بصورة جيدة كثيرا، وهو يعرف حجم التوقعات المنتظرة منه. لكن الأمر لا يتعلق فقط بالأهداف".

وربما يكون التعادل في مواجهة البرتغال، التي هزمت فرنسا في نهائي بطولة أوروبا 2016، كافيا لفريق ديشان للصعود لدور 16 كفائز بصدارة المجموعة.

وتملك فرنسا 4 نقاط وتتفوق بنقطة واحدة على ألمانيا والبرتغال، في حين تتذيل المجر الترتيب بنقطة وحيدة.

ويمكن أن تضمن فرنسا الصعود للدور المقبل قبل انطلاق مباراتها الأخيرة بدور المجموعات إذا جاءت نتائج مجموعات أخرى لصالحها، وحصلت على واحد من أفضل 4 فرق في المركز الثالث، حتى لو خسرت الجولة الأخيرة.

وعاد ديشان ليقول إنه لا يمكن أن يتحمل هؤلاء (المهاجمون) الثلاثة وحدهم مسؤولية الخط الأمامي فـ "لا يمكن الفصل بين أدائهم وأداء لاعبي خط الوسط والمدافعين.. لم يلعبوا مباريات كثيرة سويا، والأداء يمكن أن يتحسن دائما".

أما غريزمان فيشعر بالارتياح حيث قال "كل مهاجم يحتاج لإحراز الهدف الأول بداية كل بطولة.. كيليان وكريم أمامهما الفرصة. وعندما يأتي الهدف الأول ستأتي أهداف أخرى".

ويملك ديشان خيارات هجومية أخرى تتمثل في أوليفييه جيرو صاحب المركز الثاني بقائمة هدافي الديوك عبر العصور، إلى جانب كينغسلي كومان ووسام بن يدر بعد استبعاد عثمان ديمبلي من التشكيلة في وقت سابق اليوم الاثنين بسبب إصابة في الركبة.

وبعد الفوز 3-صفر على المجر، خسرت البرتغال 2-4 أمام ألمانيا رغم طريقة المدرب فرناندو سانتوس الحذرة، والذي ربما يقدم على إجراء بعض التغييرات في مواجهة فرنسا بإشراك لاعب الوسط ريناتو سانتوس أساسيا من البداية بدلا من برناردو سيلفا.

ويبقى كريستيانو رونالدو أفضل ما في جعبة البرتغال بعد أن أحرز 3 أهداف في هذه النسخة، وهو أيضا الهداف التاريخي للبطولة برصيد 12 هدفا.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

يورو 2020.. لماذا يصرخ الإيطاليون أثناء غناء نشيدهم الوطني؟

يصرخون بعد استخلاص الكرة، وقبل ركنية خطيرة، وبعد ركنية خطيرة، ولأن أحدهم سدد، أو أنه لم يسدد، ويصرخون وهم يتجادلون مع الحكم، أو لأنهم فازوا بكأس العالم، أو لأنهم خسروا مباراة ودية، ويصرخون.. لماذا؟

21/6/2021

أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) أن لديه خطة طوارئ بديلة خاصة بالمباراة النهائية لبطولة أمم أوروبا (يورو 2020) تتضمن نقل المباراة من ملعب ويمبلي في لندن إلى مكان آخر.

18/6/2021
المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة