تعرف على أبرز ما قالته الصحافة الأوروبية عن انهيار إريكسن

كيير يطمئن على زميله إركسن بعد سقوطه (رويترز)
كيير يطمئن على زميله إركسن بعد سقوطه (رويترز)

تفاعلت وسائل الإعلام الأوروبية مع واقعة انهيار النجم الدنماركي كريستيان إريكسن وتوقف قلبه خلال المباراة أمام فنلندا أمس السبت في افتتاح مشوار الفريقين ببطولة أوروبا لكرة القدم "يورو 2020".

وانهار إريكسن داخل الملعب قبل دقيقتين من نهاية الشوط الأول، دون أي تدخل من أي لاعب آخر، وحاول الجهاز الطبي لمنتخب الدنمارك علاجه على مدار 10 دقائق قبل نقله إلى المستشفى.

وجرى تأجيل المباراة لنحو ساعتين قبل استئنافها بعد استقرار الحالة الصحية لإريكسن، لينتهي اللقاء بفوز فنلندا بهدف دون رد.

وأوضحت محطة "دي آر" (DR) التليفزيونية الدنماركية أنّ "ما بدأ كمهرجان كروي تحول إلى كابوس".

وأشادت المحطة برد فعل اللاعبين داخل الملعب، حيث وقفوا في دائرة حول زميلهم إريكسن للحيلولة دون رؤيته وهو في هذه الحالة.

من جانبها، كتبت صحيفة "ماركا" (MARCA) الإسبانية "لدينا بالفعل أبطال أوروبا، الأطباء".

كما ركزت الصحيفة على دور قائد الدنمارك سيمون كيير في إنقاذ حياة زميله إريكسن.

وذكرت صحيفة "إل بايس" (El País) الإسبانية أنّ "دماء جميع مشجعي كرة القدم تجمدت فجأة حوالي الساعة السادسة و40 دقيقة من مساء (أمس) السبت".

المصدر : وكالة الأنباء الألمانية

حول هذه القصة

أوضح طبيب قلب سبق له العمل مع النجم الدانماركي كريستيان إريكسن، الذي نقل إلى المستشفى بعدما سقط مغشيا عليه خلال مواجهة فنلندا بطولة أوروبا 2020 لكرة القدم، الحالة الصحية للاعب الذي صدم سقوطه العالم.

13/6/2021
المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة