اليويفا يوقف إجراءات عقابية ضد يوفنتوس وريال مدريد وبرشلونة بسبب دوري السوبر الأوروبي

دوري السوبر أحدث زلزالا في اليويفا والفيفا (مواقع التواصل)
دوري السوبر أحدث زلزالا في اليويفا والفيفا (مواقع التواصل)

أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا" (UEFA) أمس الأربعاء أن لجنة الاستئناف المستقلة التابعة له أوقفت إجراءات عقابية ضد ريال مدريد وبرشلونة ويوفنتوس عقب محاولة هذه الأندية إطلاق دوري السوبر الانفصالي.

وفتح اليويفا تحقيقا ضد الأندية الثلاثة يوم 25 مايو/أيار الماضي، مهددا بتوقيع عقوبات رادعة على الفرق الثلاثة التي أعلنت تمسكها بالمشروع الذي يرى الاتحاد القاري أنه يهدد بشكل مباشر بطولته الأكبر على مستوى الأندية دوري أبطال أوروبا.

لكن اليوفا تراجع عن تهديداته، وقال إن هذا التحقيق توقف بعدما أبلغته السلطات السويسرية بقرار المحكمة التجارية في مدريد بشأن الوضع القانوني لدوري السوبر، أي أن اليويفا فضل إنتظار قرار المحكمة بدلا من التورط في قرارات قد يلغيها القضاء.

وجاء في بيان لجنة الانضباط على موقع الاتحاد الأوروبي على الإنترنت "قررت لجنة الاستئناف في اليويفا إيقاف الإجراءات حتى إشعار آخر".

وطلبت محكمة مدريد الشهر الماضي من محكمة العدل الأوروبية تحديد ما إذا كان الاتحاد الدولي للعبة "فيفا" (FIFA) واليويفا يخرقان قانون المنافسة في الاتحاد الأوروبي من خلال منع الأندية من تأسيس دوري السوبر الانفصالي.

وطلبت المحكمة التجارية أيضا من المحكمة الأوروبية تحديد ما إذا كان بإمكان الفيفا واليويفا فرض قيود أو عقوبات على الأندية الثلاثة التي لم تنسحب من البطولة.

وأصدرت المحكمة أيضا قرارا بأن الفيفا واليويفا وكافة الاتحادات التابعة لهما يجب أن لا تتبنى "أي إجراءات من شأنها أن تحظر أو تقيد أو تحد بأي شكل من الأشكال" دوري السوبر.

وأوضح اليويفا أن توقف الإجراءات الانضباطية ضد الأندية الثلاثة كان مؤقتا.

وأضاف "بناء على قرار المحكمة، سعت الأندية الثلاثة المذكورة لحماية نفسها من عقوبات تأديبية محتملة تتعلق بما يسمى مشروع دوري السوبر".

دوري السوبر الأوروبي "الانفصالي" الإعلان عن البطولة (الجزيرة)

وأعلن 12 ناديا أوروبيا تأسيس دوري السوبر في أبريل/نيسان الماضي، لكن المشروع انهار بعد أقل من 48 ساعة إثر معارضة من الجماهير والحكومات واللاعبين والمدربين.

وانسحبت 9 أندية -وهي مانشستر يونايتد وليفربول ومانشستر سيتي وتشلسي وتوتنهام وأرسنال وميلان وإنتر ميلان وأتلتيكو مدريد- رسميا من المشروع، وتقبلت عقوبات مالية من اليويفا على دورها في العملية.

والأندية الثلاثة المتبقية من مؤسسي المشروع -ريال مدريد وبرشلونة ويوفنتوس- لم تنسحب منه بعد، بل أعلنت تحديها لليويفا وتجاهلت ضغوطه وتهديداته.

المصدر : الجزيرة + رويترز

حول هذه القصة

أصدرت أندية ريال مدريد وبرشلونة ويوفنتوس بيانا مشتركا، اليوم الأربعاء، للتأكيد على عدم الرضوخ أمام ضغط الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) للقضاء على مساعيهم لإطلاق دوري السوبر الانفصالي.

26/5/2021

أصدر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) قرارا يعد بمثابة إعلان حرب على أندية ريال مدريد وبرشلونة ويوفنتوس بسبب إصرارها على مشروع دوري السوبر الأوروبي، ويهدف القرار لاتخاذ إجراءات عقابية كبيرة ضدها.

12/5/2021

اعترف رئيس الفيفا جياني إنفانتينو بأنه اجتمع مع أندية “دوري السوبر الأوروبي” قبل إطلاق المشروع المنهار الشهر الماضي، مؤكدا أنه لم يؤيد الفكرة وموضحا أن من ضمن مهامه “الاجتماع والمناقشة مع الشركاء”.

21/5/2021
المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة